النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: Avr

  1. #1

    افتراضي Avr

    AVR
    Automatic Voltage Reguliter
    ضبط الجهد تلقائيا بالمولدات
    تعتمد المولدات الكهربائية على آليتين لتنظيم خرجها الكهربائي وذلك حسب تصميم كل مولد و حسب المطلوب منه .
    الآلية الاولى :تعتمد على التحكم بالجهد بواسطة زيادة او انقاص سرعة المحرك البخاري ( محرك البنزين ) مع ثبات قيم المولد من حيث شدة المغناطيس و جهد الخرج اي تحكم ميكانيكي بحت وهذه الطريقة معتمدة الى وقتنا هذا بالمولدات الصغيرة تقريبا من ٥٠٠٠ واط وما دون وطريقة التحكم بسيطة ومحكمة وتعتبر فكرة عبقرية من المصممين الذين ابتكروها .
    واليكم طريقة التحكم بمولد ماركة هوندا ٣٥٠٠ واط يعمل على البنزين .

    لاحظ اخي الكريم كيف يتم التحكم حسب مبدأ الطرد المركزي فكلما ابتعدت الكرة عن المركز خفت سرعة المحرك عن طريق الذراع الذي باللون الازرق وهذا الفعل ( ابتعاد الكرتين ) يخبر المحرك بان سرعته زائدة ويتم التخفيف بواسطة تقليل كمية الوقود الداخلة الى المفحم او ( الكربراتور )
    تماما كما تقود السيارة فالذراع الزرقاء هي دواسة البنزين والكرتان مكان قدمك التي تدوس على دواسة البنزين لزيادة او انقاص السرعة .
    وبالعكس كلما اقتربت الكرتان من المحور فان الذراع سيقوم على زيادة كمية الوقود الى المحرك .
    العلاقة هنا بين سرعة المحرك والحمل علاقة عكسية اي ان زاد الحمل فهذا سيؤدي الى انخفاض سرعة المحرك لان المولد سيمرر تيار عالي وهذا سيؤثر على سرعة المحرك لان السيالة المغناطيسية ستكون قوية وستتعارض مع المغناطيس الموجود على القلب الدوار سلبا
    سنشبه هذا الامر بشيء آخر .
    افرض انك تجر عربة على طريق افقي بالتاكيد ستاخذ العربة شيئا من قوتك لتتغلب على القوى المؤثرة عليها من جاذبية الكرة الارضية واحتكاك التلامس مع الارض والاحتكاك الهوائي لكي تسير
    و طبعا بقدر ماتقدم لها من قوة سوف تسرع العربة .
    الان لو فرضنا انه جاء امامك منحدر للاعلى فمالذي سيحصل .....
    ان الذي سيحصل انك ستقدم للعربة اقصى قوتك وستاخذ منها اقل حركة لان الجاذبية اصبحت متشاركة مع العربة في القوة نحو الاسفل .
    والآلية الثانية :
    يتم التحكم به من خلال التحكم بسرعة المحرك والتلاعب بتيار القلب الدائر كما سيلي ذكره .
    هناك مولدات ذات قلب دوار مغناطيسي ثابت الشدة و هناك مولدات ذات قلب دوار مغناطيسي متغير الشدة و النوعان يعتمدان على قدرة محرك الديزل عند السحب الزائد للتيار الكهربائي او عند الاحمال الثقيلة .
    لنشرح بداية عمل كلا النوعين للوصول الى فكرة دارة ال AVR .
    في البداية كانت المولدات ذات القلب المغناطيسي الثابت الشدة او ذات المغناطيس .
    كان القلب يدور حول ملفات التوليد فينشئ عن دورانه تغيير بجهة اقطاب المغناطيس لانه عبارة عن مغناطيس ذو قطبين شمالي وجنوبي بشكل دائري الملفات متوضعة حوله ضمن شرائح حديدية وكما تذكرون في المدرسة انه ان حركنا مغناطيس امام ملف ملتف على مسمار من الحديد فانه ينشىء تيار كهربائي ضمن الملف وهذا نابع من حركة الالكترونات داخل السلك النحاسي والتي بدورها تتاثر بالمجال المغناطيسي .
    ولكن عند تحريك المغناطيس بيدك امام المسمار تشعر بشيء يشد يدك نحو المسمار ...انه الجذب فقطعة الحديد تحب المغناطيس وتود ان تبقى دائما ملتصقة به هكذا طبيعة الحديد .
    والتيار الكهربائي يزداد بقوة المغناطيس وواحدة شدة المغناطيس هي الغوس GHOss و قيمة ١٠٠٠٠ غوس تستطيع حمل وزن يصل الى ٥٠ كيلو غرام عن سطح الارض .
    لنفرض ان كان القلب الدائر ذو شدة تصل في المولدات الكبيرة الى ٥٠٠٠٠ غوس فمالذي سيحرك هذا القلب و لنفرض ان المولد احترق من يجرؤ على اخراجه من مكانه دون الاستعانة بالمعدات اللازمة .
    اذ انك هنا تحتاج لمحرك استطاعته اكبر من اللازم لتشغيل المولد فلو كنت بحاجة الى تشغيل مولد قدرته الانتاجية 100KVA فانت بحاجة الى محرك ذو قوة جر تصل الى ٢٥٠ حصان اي محرك كبير بالنسبة للمولد وفارق المحرك عن المولد قد يصل الى ١٠٠ حصان زيادة عن الحد اللازم للتشغيل .
    وهذا المئة حصان الزائدة انما وجدت من اجل الاقلاع فقط اذ ان المحرك يحتاج لمجهود اضافي عند الاقلاع وعندما ياخذ المولد العزم اللازم يرتاح المحرك و يكون بحاجة الى ١٥٠ حصان فقط من اجل عمل المولد بشكل جيد .
    و عند تلف المولد فان فكه واستخراج القلب المغناطيسي منه يعد من اصعب الاعمال بسبب الجذب المغناطيسي
    لذلك اصبحت المولدات فيما بعد تقوم على جعل القلب الدائر هو ملفات التوليد و الجزئ الثابت هو المغناطيس بالمولد لسهولة فكه والتعامل معه ولكن بقيت مشكلة اننا بحاجة الى مولد اكبر بمرة ونصف من حاجة المولد للاقلاع ...
    هنا جاءت فكرة المولد الخالي من المغناطيس او ذو القلب المغناطيسي القابل للتحكم بشدة المغناطيس او القلب المتحكم بشدته مغنطته.
    هذا القلب هو نفسه الذي كنا نلعب به بالمدرسة*
    عبارة عن ملفان موصولان تسلسلي ملتفان على حامل معدني شرائحي اي قلب مثل قلب المحول العادي .
    وكما تعلمون ان شدة التيار المار بسلك كهربائي تؤثر على المجال المغناطيسي المتولد حوله .
    لقد قام احد مصانع المولدات على انتاج مولد ذوقلب قابل للضبط و لكن ببطارية تقوم البطارية على تحويل القلب الدائر من ملف ملتف على صفائح معدنية الى مغناطيس وقد نجح الامر الا انه اصبحت هناك رغبة في تعديل وتطوير هذه الفكرة*
    فقد كانت فكرة البطارية ان تشغل القلب الدوار و تحوله الى مغناطيس بعد ان يكتسب تسارع مناسب يمكنه من انتاج تيار كهربائي مناسب .
    و قام مصنع آخر على تطوير الفكرة بحيث يقوم على التحكم بالتيار الخارج من البطارية وفق سحب الحمل*
    كلما زاد الحمل زاد التيار المغذي للقلب الدوار ومنه تزداد القوة المغناطيسية و هذا سؤدي الى زيادة في حركة الالكترونات ومنه زيادة التيار المنتج في المولد الى الحمل .
    هذا مربط الفرس
    زيادة تيار القلب الدائر = زيادة تيار الخرج .

    نلاحظ من الرسم انه يوجد حلقتين على محور القلب الدائر واحدة متصلة بالجهد ٢٤ فولت والثانية متصلة بمجمع الترانزستور*
    وهاتان الحاقتان هما نهايتا ملف القلب الدائر*
    فكما ذكرنا سابقا ان القلب الدائر في المولدات الحديثة عبارة عن ملفات مثل ملفات التشغيل تماما وهذه الملفات متوضعة على شرائح حديدية لكن هذه الشرائح ليست مثل شرائح ملفات التشغيل اذ ان الحديد المكون لقلب ملفات القلب الدائر ممغنط بشكل خفيف*
    يعني ان شدة المغنطة على القلب الدائر ضعيفة تكاد لاتشعر بها ولكنها ممغنطة ولهذه المغنطة الخفيفة هدف وهو ان يتولد تيار كهربائي بالقلب الدوار اثناء الاقلاع بشكل متصاعد لايؤذي المحرك ولا يرهقه .
    كيف يعمل المولد ذو القلب المتحكم بشدة مغنطته :
    لنفرض ان الجملة كلها متوقفة عن العمل ( المحرك والمولد ) واردنا تشغيل المولد نقوم على وضع مفتاح التشغيل او مفتاح الكونتاك او مفتاح المرش في مكانه ونديره ربع دورة ومن ثم نضغط على مفتاح التشغيل .
    هنا سيعمل المحرك او المرش الذي سيشغل محرك الديزل في هذه اللحظة عند الضغط على مفتاح التشغيل المولدة متوقفة و شدة المغنطة شبه معدومة على ملفات القلب الدائر*
    اذا لا يوجد اي مؤثر على المحرك وسيقلع بسلاسة و اريحية اكثر بكثير فيما لو كان القلب الدوار للمولد ذو مغناطيس دائم كما ذكرنا سابقا .
    وعند بدء دوران محرك الديزل فان ملفات القلب الدائر ستكون مقصورة و من يسبب هذا القصر دارة تدعى المهيجة وسبب تسميتها بالمهيجة لانها عندما تقصر ملفات القلب الدوار بواسطة مقاومة وديود فانها تسبب تهييج في ملفات القلب الدوار وهذا التهييج ناتج عن دوران المغنطة الخفيفة في شرائح القلب الدوار كما سبق وذكرنا وطبعا عند دوران مغناطيس امام قطعة معدن فانه يتاثر بها ويؤثر بها ؟؟؟؟؟
    ارجو الانتباه جيدا لما سيلي :
    عند دوران القلب الدوار ذو المغنطة الضعيفة فانه سيؤثر على شرائح ملفات الجزئ الثابت التي بدورها ستنقل هذا التاثير الى الجهة المقابلة للقلب الدوار*
    مثلا*
    لقد قلنا ان القلب الدوار عبارة عن مغناطيس خفيف ويتالف من قطبين شمالي وجنوبي وحوله ملفات التشغيل وملفات التشغيل متوضعه على شرائح حديدية والحديد ينقل المغناطيسية ؟؟؟؟
    ( كي لا يحدث تشويش بالشرح ملفات التشغيل غير ملفات الحمل وسنذكر هذا لاحقا )
    اي ان احضرنا قطعة حديد و احضرنا مغناطيس فان وضعنا قطب المغناطيس الشمالي على طرف القطعة الحديدية فان الطرف الثاني لها سيتحول لقطب جنوبي ولكن خفيف هذا جوهر عمل المولدات الحديثة*
    اذا عندما يدور القلب الدوار وهو مقصور فان الشرائح التي يلتف عليها ملفات الجزء الثابت ستتفاعل مع دوران القلب الدوران وتؤثر على القلب بان تدعمه بزيادة مغنطته تدريجيا*
    طبعا الى هنا ملفات الحمل ليس لها عمل و المولد لا يخرج كهرباء .
    تستمر هذه الحركة حتى يصل القلب الدوار الى مرحلة تكون القوة المغناطيسية فيه قادرة على تحريض ملفات الحمل وانتاج الكهرباء والى ان تصل ملفات التشغيل الى قيمة او نقطة التحميل تقوم دارة التحكم على فصل القصر الذي سببته دارة التهييج و توصل للقلب الدوار تيار كهربائي و تستلم القيادة عندها يصبح امر المولد كله بيدها*
    ملفات الجزئ الثابت تتكون من قسمين*
    قسم ينتج جهد قدره ٢٤ فولت وهو خاص للقلب الدوار وقسم ينتج ٣٨٠ فولت للحمل و دارة التحكم يجب ان تحصل على عينة من الجهد ٣٨٠ فولت وعلى كامل الجهد ٢٤ من اجل تشغيل المولد وفق المطلوب منه .
    نلاحظ ان القلب الدوار ROTOR يحوي على ملفان مهمتهما تحويل القلب الدائر الى مغناطيس والجزئ الثابت يحوي على ملفات الحمل Vout و ملفات التشغيل او التهييج Exitation و نلاحظ الحلقتين اللتان توصلان ملفات التحريض Field مع العالم الخارجي او مع دارة التغشيل للقلب الدوار .
    ما يهمنا هنا الدارة التي تقوم على تنظيم حركة المولد Voltage Detection Circuit.
    اولا لنتكلم عن دارة التهييج وعملها*
    دارة التهييج او الاستثارة او التحريضية او الاستنهاض كلها تسميات لدارة واحدة لنعتمد تسميتها على دارة التهييج حسب عرفها ببلدي*
    كما اسلفنا ان دارة التهييج تقوم على قصر ملفات القلب الدائر من اجل الحصول على قوة مغناطيسية قادرة على توليد تيار كهربائي بملفات الحمل وشرحنا هذا سابقا*
    هيا هبوا يا فتيان ولنرفع شأن الأوطان

  2. #2

    افتراضي

    في المولدات الصغيرة التي تعتمد على هذا النوع من القلب يتم وضع مقاومة على التسلسل مع ديود موصلان تسلسليا مع ملفات القلب الدوار اي ملف القلب الدوار والديود والمقاومة موصولون تسلسليا كما بالشكل .


    المقاومة وضعت من اجل تحديد التيار الذي سعبر ملفات التشغيل عبر الديود والديود مهمته ان يجعل هذا التيار مستمرا او شبيه بالمستمر لانشاء تيار باتجاه واحد مما يؤدي الى انتاج مغناطيس دائم لانه من شروط تشكيل المغناطيس الدائم توحيد جهة التيار .
    لذلك يتم وضع المقاومة و الديود في تلك المولدات الصغيرة .
    المقاومة تعتبر من اكثر الاعطال في تلك المولدات والمشكلة انك لا تستطيع وضع مقاومة اقوى من الاساسية بالاستطاعة لانك محكوم بالمساحة التي تتوضع بها تلك المقاومة وافضل طريقة لحل مشكلة تلف المقاومة واحيانا الديود هي بالتنظيف المتكرر للقلب الدوار بواسطة النفخ بالهواء او الفك والتنظيف بالفرشاة ان كنت تملك وقتا لذلك.
    بعد ان عرضنا طريقة عمل المولدات ذات القلبين الدائم و المتغير ناتي الى الطلب الرئيسي وهو :
    جهاز يقوم بما يلي:
    ١_ تشغيل المولد عند انقطاع التيار العمومي تلقائيا واطفائه عند وصل التيار العمومي .
    ٢_ ضبط خرج المولد عند الحد المسموح به ( ٢٠٠_٢٣٠ ) فولت .
    مواصفات المولد :*
    قدرة التشغيل 100KVA ، الجهد المنتج 380V*
    نوع المحرك ديزل او مازوت .
    المهمة الاولى تشغيل واطفاء المولد آليا :
    سنعتمد على التيار العمومي في تشغيل واطفاء المولد حيث اننا سناخذ عينة منه تكون بمثابة جرس الانذار في حال انقطاع التيار كاملا او احدى خطوطه .
    هيا هبوا يا فتيان ولنرفع شأن الأوطان

  3. #3

    افتراضي

    هذه صورة المولد الذي سنتكلم عنه من الان وصاعدا.

    وهذه صورة لمولد آخر يعمل بشكل تلقائي ( اتوماتيكي ) وتلك اللوحة على يمينه التي سنقوم على تصميمها بشكل مبسط .

    ولكم كنت اتمنى لو يوجد احد ما يقوم على برمجة معالج صغير للتحكم بالمولد بشكل كامل مع امكانية اظهار كافة معطيات المولد على شاشة صغيرة كما هو واضح بالصورة

    انظروا كم هو جميل المولد السفلي مرتب و منظره رائع .
    اخوتي الاكارم ليس مستحيل ابدا تصميم هكذا مولد ولو كان هناك تصميم وارادة صدقوني ستصنعون افضل منه كل ما تحتاجونه بعض المعلومات عن حركة وآلية المولد والمحرك وتنفيذ جهاز كالذي مع المولد
    والكثير من الارادة وستصلون الى غايتكم باذن الله .
    المهم هو المحاولة مرة وعشر والف مرة فنجاحكم في اول جهاز من سيقلل المصاعب بل ويزيلها لانه سيصبح عندكم ادراك اكثر واوسع .
    دائما بداية اي طريق صعبة ولكن بعدما تقطعون شوطا فيه ستتحسسون حلاوة انتاجكم وطيب طعم سندويشة تشترونها من ثمرة تعبكم في اي امر .
    هيا هبوا يا فتيان ولنرفع شأن الأوطان

  4. #4

    افتراضي

    المطلوب جهاز يقوم على التحكم بالمولد كما يلي:
    ١- تشغيل المولد عند انقطاع التيار العمومي .
    ٢- تنظيم خرج المولد عند جهد مابين ٢٠٠ و ٢٣٠ فولت بواسطة التحكم بتيار ملف القلب الدوار .
    ٣- مراقبة حرارة المحرك وزيته والاشعار بحدوث خطب بهما .
    ٤- مراقبة تيار الخرج والجهد ( او الفولت ) .
    قبل البدء بالشرح هناك بعض الامور الفنية الخاصة بالمولد يجب التكلم عنها لضمان عمله على اكمل وجه .
    توصي الشركات و المؤسسات التي تصنع المولدات دائما بالشروط التالية لضمان التشغيل الجيد للمولد الكهربائي .
    المولد كما هو معلوم عبارة عن محرك بخاري و مولد كهربائي متوضعان على حامل معدني قوي .
    عند شراءه و و ضعه في المكان المطلوب يجب ان تؤخذ بعض الامور الاساسية بالحسبان مثل :
    ان تكون الارض التي سيوضع عليها المحرك ثابتة ومستوية مع خط الافق اي ان يوضع المولد ( والمقصود بالمولد هنا هو الجملة بكاملها المحرك والمولد ) على ارض مستوية اقرب ماتكون لمستوى خط الافق او خالية من الميلان يعني بشكل مستوي قدر الامكان و يوجد طريقتين عمليتين لفعل ذلك .
    الطريقة الاولى تكون بصب طبقة اسمنتية مرتفعة عن الارض حوالي ٢٠ سم مع تنعيم الحواف جيدا لمنع بعض الحشرات و الزواحف من الوصول للمولد والدخول فيه في حال التشغيل البعيد المدى لانها ستبني اعشاشا بها ويؤدي ذلك الى منظر غير لائق .
    وهذه الطبقة ستعطي المولد ثبات على الارض و تحميه من عامل الرطوبة بنسبة ٤٠ بالمائة فيما لو كانت الارض تحته ترابية .
    الطريقة الثانية تكون ببناء غرفة معدنية جيدة التهوية و تحوي على اربعة قواعد متحركة تستطيع من خلالها بالتحكم بدرجة ميلان المولد و هي الافضل .
    الامر الآخر ان يوضع المحرك بشكل موازي لاتجاه الرياح مع جعل مبرد الماء مواجه لها .
    لنفرض ان اتجاه الرياح غربي شرقي نقوم على وضع المحرك باتجاه غرب شرق وواجهته الامامية اي مبرد الماء باتجاه الغرب لمساعدة مروحة التبريد على تبريد المولد هذا الكلام ينطبق على المناطق المدارية التي تصل معدلات الحرارة عندها لحوالي ٣٥ درجة مئوية كحد وسطي اما بالنسبة للمناطق الحارة الاستوائية فالهروب من التلامس المباشر بين الهواء المحيط والمولد انسب للمولد حيث انه يجب ان يوضع المولد ضمن غرفة مصنوعة من البلوك والاسمنت ومعزولة حراريا من الخارج و يتم تامين مدخل الهواء للمفحم وخرج العادم .
    و توصي المصانع ايضا بتنظيف فلتر الهواء مرة كل شهر في المناطق ذات الرياح الشديدة و مرة كل ستة اشهر في المناطق المعتدلة لان فلتر الهواء من الاجزاء المهمة جدا بالمولد وتنظيفه سهل للغاية يكفي ان تفتح غطاءه وتخرجه و بواسطة منفخ هواء تنظفه وينتهي الامر .
    نرجع الان لمتابعة تصميم الجهاز .
    ١- تشغيل واطفاء المولد عند انقطاع التيار العمومي وبالعكس .
    من اجل تنفيذ هذا الامر لابد لنا من ايجاد طريقة مضمونة من اجل ارسال امر للمولد بالعمل عند انقطاع التيار العمومي او احد خطوطه و التوقف عند عودتها .
    ولا يوجد انسب من التيار العمومي نفسه لتحقيق هذا الامر .
    نحن نحتاج الى اشارة فقط تخبرنا بان كان التيار العمومي موصول او مقطوع او احد خطوطه مقطوع
    اليكم هذا الرسم لدارة تحقق المطلوب .
    هيا هبوا يا فتيان ولنرفع شأن الأوطان

  5. #5

    افتراضي



    R1.R3.R5= 82K / 1W
    R2.R4.R6= 1K / 0.5W
    R7.R9.R11= 65/1W
    R8.R10.R12= 47/0.5W
    PH1.2.3= PH817
    IC1= 4011 NAND GATE
    C1.2.3 = 0.1uF / 1KV TITALIUM
    C4.5.6=47uF/400V Electric
    المكثف الذي على طرف العازل الضوئي للكبت يمكن ان تضع اي مكثف بين 0.1uF و 0.0022uF /25V
    العنصر الرئيسي هنا هو البوابة NAND ومن خصائص هذه البوابة انها لا تخرج جهدا على مخرجها في حال كانت جميع مداخلها متشابهة بالقيمة وعند حدوث اي تغيير باي مدخل فانها تنقل خرجها من صفر الى واحد منطقي اي تخرج جهدا قيمته ٥ فولت .
    وهنا استفيد منها باستخراج اشارة التشغيل والايقاف فان كانت جميع المداخل تساوي الواحد المنطقي او +5V فان خرجها سيساوي الصفر منطقي اي 0V وان حدث اي اختلاف بين احد المداخل فان خرجها سينتقل من الصفر المنطقي الى الواحد المنطقي حسب شرطها النظامي ( جزاك الله عني كل خير يا استاذي زكي شاكر ) .
    يمكن تسمية هذه الدارة بدارة الاستطلاع ان صح التعبير تقوم على ارسال امر لدارة تشغيل المولد للاقلاع عند انقطاع التيار العمومي او احد خطوطه وامر بايقاف المولد عن العمل عند عودة التيار ونستطيع ايضا تسميتها بدارة التمكين ولاحقا سنعرف السبب.
    نرى هنا ان العنصر الاساسي الثاني في هذه الدارة هو العازل الضوئي PH1 - PH2 - PH3 وقد اعتمدت عليه لانه يحقق لي الامان اللازم لعمل دارتي بشكل جيد والعازل الضوئي يتكون من ديود ضوئي LED و ترانزستور ضوئي .
    والمطلوب من هذا العازل ان يخبرني بوجود كهرباء ام لا بطريقة آمنه يعني جل ما نريد منه في خرجه قيمتان للجهد اما 5V او 0V ويوجد عدة طرق من اجل تنفيذ هذا الامر مثل ان نضع محول شدة على كل خط من خطوط التيار العمومي او بوضع مكثفات والمكثفات غير عازلة والمقاومات ايضا و تستخدم في الدارات التي لا تصل اليها اليد البشرية والمحولات سعرها عال وتستخدم في التقنية الاعلى من هذه كالانفرترات التي تتحكم بالمحركات و الانفرترات الصناعية التي ترفع او تخفص الجهد .
    لذلك فكرت بهذه الطريقة لقوتها ورخص ثمنها و انها تناسب موضوعنا هذا تماما .
    الخطوط S_T_R هي الخطوط العمومية والنقاط S1_T1_R1 هي النقاط الاعلامية التي تخبرنا عن حالة التيار العمومي .
    والمقاومات تعمل كمجزئ جهد لتأمين عمل العازل .
    المكثفات C1.C2.C3 من اجل تامين نقطة تاريض او صفر فولت عند عمل الدارة على المولد .
    والمكثفات C4 . C5 . C6 من اجل الترشيح والتصفية وقيمته ٤٧ ميكرو ٤٠٠ فولت اذ انني لا اسمح هنا بتعرج اكثر من ٢٠٠ميكرو فولت بالثانية بالتيار الذي سيدخل الى العازل الضوئي لان هذا التعرج قد يفهم على انه نبضات او تقطيع فيقوم العازل على ترجمته على شكل نبضات على خرجه وهذا الخرج المتعرج سيجعل المرحلة التالية IC1 تتذبذب بعملها وهذا اسوء امر تتعرض له دارتنا هنا .
    والمقاومات.R5.R6. R1R2.R3R4 تقوم على تامين جهد تشغيل للديود الضوئي الموجود داخل العازل الضوئي و الزنرات Z1 Z2 Z3 من اجل الحفاظ على جهد التشغيل للدات من اي زيادة مفاجئة .
    الديودات D1 D2 D3 من اجل توحيد التيار ولابد من وضعهم هنا فالخطر كبير ان قصرت احدى مقاومات تشغيل العازل .
    المقاومات R7R8 R9R10 R11R12 من اجل تامين نقطة عمل تناسب المرحلة التالية لتعمل جيدا .
    المرحلة التالية هي مرحلة الاعلام بوجود خطب ما، وهي عبارة عن بوابة NAND بثلاثة مداخل*
    المشروحة مسبقا ان كانت لا توجد هذه المجموعة فيمكنك ان تضع بدلا عنها المجموعة ذات الرقم CD4011 بهذه المجموعة اربعة بوابات سنستخدم اثنتان منها لتشغيل المولد واثنتان للتنبيه كما هو واضح من الرسم فقد عمدت الى تشكيل بوابة بثلاثة مداخل ومخرج واحد من بوابتين وهذا سيفيدني في استصدار اشارة الخطأ التي ذكرناها سابقا في حال انقطع التيار العمومي او احد خطوطه .
    ونرى ان بوابتا التنبيه IC1 C.D تاخذ امر تشغيلها من مخرج البوابتين IC1 A.B لانهما البوابتان المسؤلتان عن اشارة الخطأ FALT1 .
    وايضا نلاحظ ان دارة تشغيل المولد تاخذ امر تشغيلها من خرج البوابتين IC1 A.B*
    ٠ لاعلامها بالعمل ولكن قبل مرحلة عمل المولد هناك مرحلة التاخير الزمنية IC2 تفيد هذه المرحلة بالتريث قبل البدء بعمل المولد حتى يتسنى لجهاز تشغيل المولد التبديل من وضع التيار العمومي الى وضع المولد وسنذكر هذا لاحقا .. و مرحلة التاخير يمكن ضبطها وفق ما يراه المستخدم ضمن حدود مصنعية حيث انني ساعمد الى تحديد اقصر وقت ممكن للتبديل ومن هذا الوقت وبعده للمستخدم حرية الاختيار طبعا هذا الاجراء لحماية المولد من التشغيل الخاطى اثناء ضبط التوقيت الادنى للمستخدم .
    دارة التبديل من وضع التيار العمومي الى وضع المولد وبالعكس :
    عند انقطاع التيار العمومي او احد خطوطه تتنبه لهذا دارة الخطأ ( IC1 A.B ) و تقوم على ارسال اشارة الى مرحلة التنبيه الصوتي ( IC1 D.E ) والثانية الى دارة التاخير ( IC2 ) ومن دارة التاخير الى دارة تبديل الوضع التي تتالف من مفتاحين مغناطيسيين ( CONTACTOR ) S1 S2 وهذان المفتاحان هما اهم جزءآن مهمان بجهازنا لانهما من يقوم على توزيع القدرة بين التيار العمومي و المولد الى الحمل .
    هيا هبوا يا فتيان ولنرفع شأن الأوطان

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

https://fahraf1.com/wp