فكرة تقنية WiGig تهدف إلى استبدال الأسلاك عبر استخدام الموجات اللاسلكية العالية التردد حتى تتجاوز ما تستطيع تقنية Wi-Fi المستخدمة حالياً من تأديته، وتعمل تقنية WiGig على موجة في نطاق 60 جيجاهرتز، وهي موجات أعلى بشكل معتبر من الموجات المستخدمة حالياً في تقنية Wi-Fi وتعتبر أكثر ملاءمة للاتصالات قصيرة المدى على الأقل في الوقت الحالي حيث أنها عرضة للحجب والتشويش على المسافات الطويلة.
تتشابه تقنية WiGig مع معظم التقنيات السابقة في كونها تقدم سرعات كبيرة لنقل البيانات، ولكنها تختلف في ماهية عملها، فالتقنية الجديدة تعتمد على ذرعها داخل بطاقات الذاكرة التي توضع داخل الحاسب ثم توجيهها إلى شاشات إستقبال يتم إختيارها بتوجيه الجهاز نحوها، ولعل أبرز مثال لذلك هي مجموعة بطاقات من نوع SD قامت شركة باناسونيك بتطويرها وقامت بدمج تقنية WiGig مع هذه البطاقات.
تستخدم هذه التقنية معيار 802.11ad والذي يسمي أيضا WiGig tri-band لأنه يدعم التعامل مع أكثر من سرعة، حيث يستخدم هذا المعيار ليعمل شريحة الكترونية من خليط الجرمانيوم و السيليكون و مصفوقة من ثماني هوائيات تسمح بمعدل نقل بيانات 4.6 جيجا في الثانية و بهذا يكون أسرع من المعيار 802.11n بعشر مرات.
تقنية WiGig تسمح بالتواصل بين الأجهزة المختلفة وتبادل المعلومات والصور والملفات بسرعات عالية ومستوى عالى من الأمان وسهولة الإستخدام فضلا عن الإستغناء عن الكابلات وقلة التكلفة، تستطيع التقنية الجديدة مثلا نقل مقاطع الفيديو عالية الدقة وفائقة الوضوح 4K بسرعة كبيرة، كما أنها ستكون مفيدة جدا في ربط الأجهزة ببعضها البعض لاسلكيا مثل الحواسيب المحمولة والشاشات ولوحات المفاتيح، كما يمكن أيضا نقل المعلومات إلى أكثر من جهة مثل البروجكتر في المسارح والسينما ومحركات الأقراص وغيرها.









وأول راوتر نزل من شركة tp-linlk يدعم التقنية هو (AD7200)