صديقي العزيز
لقد سألنا أنفسنا هذا السؤال قبل أن ندرس و نتعلم هذا التخصص و هذا المجال الرائع, لكن دعني أذكرك بأن تخصصنا يضم قسمين أساسيين هما الأحياء (فسيولوجية و عمل جسم الإنسان) و القسم الأخر هو ما نطبقه نحن في تعاملنا مع الأجهزة الطبية (الأمور الإلكترونية و الميكانيكية و ...) لذلك لا تحصر طموحك في شركات هندسية بحتة, أو حتى شركات طبية, لكن من الأفضل أن نقوم نحن المهندسون العرب إما بتطوير الأجهزة الطبية الموجودة بين أيدينا (كأن نقوم بزيادة وظيفة معينة على جهاز معين بحيث تكون هذه الوظيفة موازية لعدة اجراءات نقوم بها من أجل الحصول على تلك الوظيفة) أو نقوم بإختراع (ربما سوف تسخر مني على هذه الكلمة) أجهزة طبية مماثلة للأجهزة الطبية المستوردة من الغرب أو أجهزة طبية جديدة جدا و لم يكن لها مثيل في مكان اّخر.
أخي, صدقني إن مجرد وجود هذه الافكار بين أعيننا و مخيلتنا لهو فعلا أكبر و أقصى طموح من الممكن ان يصل إليه المهندس الطبي العربي, لذلك لن ندع أسماء الشركات الكبرى تشغل أفكارنا بل من الواجب علينا ان نجعل الشركات و المصانع الكبرى و العظمى هي التي تاتي إلينا بابداعاتنا و اختراعاتنا و خاصة باننا ملمين بقسمين من العلوم كما ذكرت سابقا.
نحن و كما نقول عادة (الحكي ببلاش كثر منه) يجب أن نسند قولنا بفعلنا لذلك سأذكر لك عدة مواقف :
1. تم إضافة وظيفة (مهمة) جديدة على خهاز غسيل الكلى Hemodialysis في مستشفى في الأردن و قد حاز صاحب هذا التطوير على شهادة براءة اختراع من الجمعية العلمية الملكية.
2. تم تطوير جهاز أسنان متنقل Portable بإضافة عدة مهمات جديدة له.
و نتمنى ان نقوم بإيجاد جهاز طبي كامل و متكامل بفكرة و تصميم و انتاج عربي تام.

و اخيرا انصحك أخي بأن لا تشغل نفسك بهذا السؤال لأن اجابته واضحة منذ البداية.