صفحة 1 من 4 1 2 3 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 38

الموضوع: فكرة أكيدة لصناعة مركبة يمكنها المسافرة بسرعة اسرع من الضوء

  1. #1

    افتراضي فكرة أكيدة لصناعة مركبة يمكنها المسافرة بسرعة اسرع من الضوء

    دورات الكهرباء والطاقة الشمسية المقدمة من المدرب المهندس فهد رفاعي:

    🔴• رابط كورس محركات مولدات

    https://www.udemy.com/course/dc-machines/?referralCode=1ED48909B4E899C75F7B

    🔴رابط كورس مولدات الديزل الاحتياطية والطواريء

    https://www.udemy.com/course/backuppower/?referralCode=4FE3F1901CB88565592D

    🔴رابط كورس المحولات

    https://www.udemy.com/course/transformers/?referralCode=9BC4E057DC3155D12900

    🔴• رابط كورس توليد الكهرباء

    https://www.udemy.com/course/electricity-generatin/?referralCode=F21C3555AEB345739B2E

    🔴• رابط كورس اساسيات الخلايا الشمسية

    https://www.udemy.com/course/101pvsolar/?referralCode=A10599DD30023F0B48A9

    🔴رابط كورس الانظمة الشمسية المتصلة بالشبكة

    https://www.udemy.com/course/pvsolar2/?referralCode=5CB93ADBDB342EADC3DF

    🔴• رابط كورس كهرباء المنازل

    https://www.udemy.com/course/homeelectrical/?referralCode=20B83657C140B0460C41

    🔴• رابط كورس التعريف بتخصص الهندسة الكهربائية

    https://www.udemy.com/course/101eleeng/?referralCode=A687E69B7A1908D546EE


    🔴رابط كورس محطات التحويل الكهربائية

    https://www.udemy.com/course/powerplant/?referralCode=DDC59253B2F4F6CD0FBC



    🔴للاشتراك في باقة التسعة كورسات جميعا بسعر مخفض تفضل من هنا

    https://fahraf1.com/products/8fc27d39-b638-4498-b575-ed04e6e67675

    عندي فكرة أكيد لصناعة مركبة يمكنها أن تسير بسرعة تتجاوز سرعة الضوء ولكني بحاجة إلى دعم مادي ودعم بعض الفنيين في بعض المجالات

  2. #2

    افتراضي

    لمعرفة المزيد من المعلومات يمكنكم مراسلتي عبر اميلي التالي
    oossoooodd@hotmail.com

  3. #3

    افتراضي

    الحل الوحيد انك تتصل ب وكالة ناسا الفضائية

  4. #4

    افتراضي

    اتمنا ذلك ولكن ماهي الموادالتي تستطيع تحمل الاحتكاك بلهوا ء

  5. #5

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    كثير سرعة الضوء ولكن نسأل الله ان يوفقك ويكون في عونك
    الضربة اللتي لاتقسم الظهر تقويه

  6. #6

    افتراضي

    سرعة الضوء؟!!!!!!!!!!!!
    الموضوع كبر اوي ربنا يستر!!!!!!

  7. #7

    افتراضي

    لونعرف ازاى بسرعه الضوء الا اذا كنت تعمل مغناطيس عكس الارض وربنا يوفق

  8. #8

    افتراضي

    كيف - اليس ذلك يمكن ان يتعارض مع نظرية النسبية لاينشتين حيث اذا وصلت سرعة جسم الى سرعة تتغير كتلته ذلك بخلاف الرجوع بالزمن إلى الوراء اننى فعلاً اشتقت ان تدخل هذه المركبة حيز التنفيذ

  9. #9

    روبت يمسك الاشياء_يحفر(هيدروللك)ويحوش الاتربة محمد مجدى 13 سنة

    انا محمد مجدى سنى 13 سنة احب الاختراعات اوى انا عامل روبت مشابه روبت صنعت له يد من امكنياتى وصنع مثل جاروف يحوش الاتربة ولكن اريد ان اصنع له حفار (هيدرولك) ولكنى لا اعرف كيف تصنع فارجوا ان يرسم لى احد كيف تصنع وقبل كل شى اريد دعم لكى اصنعه حقيقى مثل و شكرا اخكوم محمد مجدى فى الاسلام

  10. #10

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
    أولا اريد ان أحيي من يفكر في مثل هذه الأختراعات وموضوع فكره الضوء موضوع فعلا يحتاج الي وقفه ولطالما ان هناك حياه فهناك دائما الجديد ورغم انه تبعا لقانون النسبيه انه اذا بلغت كتله ما الي سرعه الضوء فانها ستتحول الي طاقه وهذا فرض والفرض الثاني ان مقاومه الكتله ستذداد الي مالا نهايه لدرجه توقف الجسم من الحركه بهذه السرعه أيضا الا انني أومن تماما بعدم التسليم الي أي قوانين فيزيائيه وعليك الأستمرار في البحث

    ثانيا اود ان اعتب علي اخي وابن بلدي عبد الحميد نور فكيف يستسلم ويتشائم هكذا انا معه في ان كل ما قاله واقع مرير حقيقي نعيشه ولكن اقول له ليس علينا الاستسلام او ان تخور عزائمنا لما نراه لقد مرت علي العالم الاسلامي ظروف اسوأ من ذلك فما رايك بما حل بالمسلمين في ايام الحروب الصليبيه ومدي خيانه الزعماء والرؤساء والملوك والسلاطين لهذه الامه وكم قتل وكم عذب من المسلمينوأقيمت المذابح للمسلمين وشرد الألاف وجاع الألاف وكان هناك ظلما كبيرا ان الصوره تكاد تكون متشابهه غير انهم الان صهاينه ورغم كل ذلك كانت هناك فئه متفائله لايهمهم من خذلهم يعلمون ان الله وعد المؤمنون ان يورثهم الارض وينصرهم علي اعدائهم وكان من هذه الفئه نور الدين زنكي الرجل المبجل الذي امر ان يصنع محراب ليضعه في المسجد الاقصي بأذن الله ومات قبل ان تتحقق امنيته ولكن أكمل المسيره من بعده الناصر صلاح الدين وفتحت القدس ثانيتا ووضع المنبر بالفعل بالمسجد وستفتح مره أخري باذن الله ان المطلوب منا ان نعمل جميعا علي ان تكون كلمه الله هي العليا ساعتها فقط سينصرنا الله فنحن لا يجب ان نحارب او نقاتل او نحزن الا بهذه النيه

    وقال تعالي:
    {وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنْكُمْ وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَيَسْتَخْلِفَنَّهُمْ فِي الْأَرْضِ كَمَا اسْتَخْلَفَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ وَلَيُمَكِّنَنَّ لَهُمْ دِينَهُمُ الَّذِي ارْتَضَى لَهُمْ وَلَيُبَدِّلَنَّهُمْ مِنْ بَعْدِ خَوْفِهِمْ أَمْنًا}، وهنا شرط مهم: **... يَعْبُدُونَنِي لَا يُشْرِكُونَ بِي شَيْئًا...}. ثم قال في الآية التي بعدها مباشرة: {وَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ}

    وقال تعالي:
    {ولقد كتبنا في الزبور من بعد الذكر أن الأرض يرثها عبادي الصالحون}

    ان وعد الله لا يرتبط بزمان ولا مكان وليس علينا ان ننتظر مخلصا او مهديا وأنما أمرنا ان نعمل صالحا وان نلتزم بهذا الوعد


    العلامة محمد بن عثيمين رحمه الله فى تفسير القران الكريم تفسير سورة البقرة (1 \168-171) فى فوائد اية "يا بنى اسرائيل اذكروا نعمتى التى أنعمت عليكم و أنى فضلتكم على العالمين" :"ومنها: أن بني إسرائيل أفضل العالم في زمانهم؛ لقوله تعالى: ** وأني فضلتكم على العالمين }؛ لأنهم في ذلك الوقت هم أهل الإيمان؛ ولذلك كُتب لهم النصر على أعدائهم العمالقة، فقيل لهم: {ادخلوا الأرض المقدسة التي كتب الله لكم} [المائدة: 21] ؛ و "الأرض المقدسة" هي فلسطين؛ وإنما كتب الله أرض فلسطين لبني إسرائيل في عهد موسى؛ لأنهم هم عباد الله الصالحون؛ والله سبحانه وتعالى يقول: {ولقد كتبنا في الزبور من بعد الذكر أن الأرض يرثها عبادي الصالحون} [الأنبياء: 105] ، وقال موسى لقومه: {إن الأرض لله يورثها من يشاء من عباده} [الأعراف: 128] ، ثم قال: {والعاقبة للمتقين} [الأعراف: 128] ؛ إذاً المتقون هم الوارثون للأرض؛ لكن بني إسرائيل اليوم لا يستحقون هذه الأرض المقدسة؛ لأنهم ليسوا من عباد الله الصالحين؛ أما في وقت موسى فكانوا أولى بها من أهلها؛ وكانت مكتوبة لهم، وكانوا أحق بها؛ لكن لما جاء الإسلام الذي بُعث به النبي صلى الله عليه وسلم صار أحق الناس بهذه الأرض المسلمون . لا العرب .؛ ففلسطين ليس العرب بوصفهم عرباً هم أهلها؛ بل إن أهلها المسلمون بوصفهم مسلمين . لا غير وبوصفهم عباداً لله عزّ وجلّ صالحين؛ ولذلك لن ينجح العرب فيما أعتقد-والعلم عند الله - في استرداد أرض فلسطين باسم العروبة أبداً؛ ولا يمكن أن يستردوها إلا باسم الإسلام على ما كان عليه النبي صلى الله عليه وسلم، وأصحابه، كما قال تعالى: {إن الأرض لله يورثها من يشاء من عباده والعاقبة للمتقين} [الأعراف: 128] ؛ ومهما حاول العرب، ومهما ملؤوا الدنيا من الأقوال والاحتجاجات، فإنهم لن يفلحوا أبداً حتى ينادوا بإخراج اليهود منها باسم دين الإسلام . بعد أن يطبقوه في أنفسهم .؛ فإن هم فعلوا ذلك فسوف يتحقق لهم ما أخبر به النبي صلى الله عليه وسلم "لا تَقُومُ السَّاعَةُ حَتَّى يُقَاتِلَ الْمُسْلِمُونَ الْيَهُودَ، فَيَقْتُلُهُمُ الْمُسْلِمُونَ حَتَّى يَخْتَبِئَ الْيَهُودِيُّ مِنْ وَرَاءِ الْحَجَرِ، وَالشَّجَرِ، فَيَقُولُ الْحَجَرُ، أَوِ الشَّجَرُ: يَا مُسْلِمُ، يَا عَبْدَ اللَّهِ، هَذَا يَهُودِيٌّ خَلْفِي، فَتَعَالَ فَاقْتُلْهُ" ؛ فالشجر، والحجر يدل المسلمين على اليهود يقول: "يا عبد الله" . باسم العبودية لله .، ويقول: "يا مسلم" . باسم الإسلام .؛ والرسول صلى الله عليه وسلم يقول: "يقاتل المسلمون اليهود" ، ولم يقل: "العرب".. ولهذا أقول: إننا لن نقضي على اليهود باسم العروبة أبداً؛ لن نقضي عليهم إلا باسم الإسلام؛ ومن شاء فليقرأ قوله تعالى: {ولقد كتبنا في الزبور من بعد الذكر أن الأرض يرثها عبادي الصالحون} [الأنبياء: 105] : فجعل الميراث لعباده الصالحين؛ وما عُلِّق بوصف فإنه يوجد بوجوده، وينتفي بانتفائه؛ فإذا كنا عبادَ الله الصالحين ورثناها بكل يسر وسهولة، وبدون هذه المشقات، والمتاعب، والمصاعب، والكلامِ الطويل العريض الذي لا ينتهي أبداً!! نستحلها بنصر الله عزّ وجلّ، وبكتابة الله لنا ذلك . وما أيسره على الله .! ونحن نعلم أن المسلمين ما ملكوا فلسطين في عهد الإسلام الزاهر إلا بإسلامهم؛ ولا استولوا على المدائن عاصمة الفرس، ولا على عاصمة الروم، ولا على عاصمة القبط إلا بالإسلام؛ ولذلك ليت شبابنا يعون وعياً صحيحاً بأنه لا يمكن الانتصار المطلق إلا بالإسلام الحقيقي . لا إسلام الهوية بالبطاقة الشخصية .! ولعل بعضنا سمع قصة سعد بن أبي وقاص رضي الله عنه حينما كسرت الفُرس الجسور على نهر دجلة، وأغرقت السفن لئلا يعبر المسلمون إليهم؛ فسخَّر الله لهم البحر؛ فصاروا يمشون على ظهر الماء بخيلهم، ورجلهم، وإبلهم؛ يمشون على الماء كما يمشون على الأرض لا يغطي الماء خفاف الإبل؛ وإذا تعب فرس أحدهم قيض الله له صخرة تربو حتى يستريح عليها؛ وهذا من آيات الله . ولا شك .؛ والله تعالى على كل شيء قدير؛ فالذي فلق البحر لموسى - عليه الصلاة والسلام - ولقومه، وصار يبساً في لحظة، ومشوا عليه آمنين؛ قادر على ما هو أعظم من ذلك..
    فالحاصل أن بني إسرائيل لا شك أفضل العالمين حينما كانوا عباد الله الصالحين؛ أما حين ضربت عليهم الذلة، واللعنة، والصَّغار فإنهم ليسوا أفضل العالمين؛ بل منهم القردة، والخنازير؛ وهم أذل عباد الله لقوله تعالى: {ضربت عليهم الذلة أين ما ثقفوا إلا بحبل من الله وحبل من الناس وباؤوا بغضب من الله} [آل عمران: 112] ، وقوله تعالى: {لا يقاتلونكم جميعاً إلا في قرى محصنة أو من وراء جدر بأسهم بينهم شديد تحسبهم جميعاً وقلوبهم شتى ذلك بأنهم قوم لا يعقلون} [الحشر: 14] ..
    ويدل لذلك . أي أن المراد بقوله تعالى .: ** فضلتكم على العالمين } أي في وقتكم، أو فيمن سبقكم: قوله تعالى في هذه الأمة أمة محمد صلى الله عليه وسلم: {كنتم خير أمة أخرجت للناس تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر وتؤمنون بالله ولو آمن أهل الكتاب لكان خيراً لهم} [آل عمران: 110] ؛ فقوله تعالى: {كنتم خير أمة أخرجت للناس} صريح في تفضيلهم على الناس؛ ولهذا قال تعالى: ** ولو آمن أهل الكتاب لكان خيراً لهم }؛ وقد ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أننا نوفي سبعين أمة نحن أكرمها، وأفضلها عند الله عزّ وجل(99)ّ . وهذا أمر لا شك فيه .، ولله الحمد.."

صفحة 1 من 4 1 2 3 ... الأخيرةالأخيرة

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

https://fahraf1.com/wp

https://electricstuffs.com

http://www.tkne.net/vb/announcement.php?f=2