النتائج 1 إلى 8 من 8

الموضوع: متى ستتوجه الأموال العربية نحو صناعة الطائرات والصواريخ؟

  1. #1

    متى ستتوجه الأموال العربية نحو صناعة الطائرات والصواريخ؟

    أخي الحبيب المهندس/ Eng.RRE
    أخي الحبيب المهندس/عمر التوني
    أخي الحبيب المهندس/ يحيى الرفاعي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركانه.

    متى ستتوجه الأموال العربية نحو صناعة الطائرات والصواريخ؟
    وماذا ننتظر بعد احتلال فلسطين عام 1948 وضياع القدس ضمن الضفة الغربية، واحتلال الجولان وسيناء عام 1967 ، وضرب المفاعل النووي العراقي بالطائرات عام 1980 وغزو لبنان عام 1982 ، ومجازر جنين وقانا ، وقصف المدنيين اللبنانيين هذا العام؟ ماذا ننتظر بعد كل ذلك كي تقرر الحكومات العربية إنتاج الطائرات الحربية؟؟؟!!!

    لقد كانت للعرب تجربة واحدة فقط ولم تتكرر بكل أسف وأسى.
    هل تذكرونها؟

    لقد كانت حرب فلسطين عام 1948 حافزاً للملك فاروق ملك مصر والسودان، لكي يشرع في إقامة صناعة حربية في عهد مصطفى نصرت وزير الحربية آنذاك ، (والذي كان قد تخرج في مدرسة الحقوق الملكية ، أي كان مدنياً و لم يكن ضابطاً !!!!
    وهذا ما نراه اليوم في أمريكا و فرنسا وليس في الوطن العربي ).

    ورحم الله الدكتور عبد الرحمن الساوي (الذي يطلق اسمه الآن على أشهر مدرج بكلية الهندسة بجامعة القاهرة) الذي كان وكيل وزارة والذي ساهم في إنشاء مصنعين اثنين للطائرات ،أحدهما لطائرات القتال ، والثاني لطائرات التدريب.

    وقد شرعت حكومةُ مصرَ - من أجل إنتاجِ طائراتِ القتالِ - في التعاقد مع الشركة البريطانية (De Havilland Aircraft) لصاحبها الثري البريطاني دي هافيلاند، في 17يوليو 1950، لإنتاج المقاتلة (فامباير Vampire)،
    إندمجت هذه الشركة - بعد تأميم صناعات الطيران البريطانية - في شركة
    (British Aircraft Corporation - BAC)
    التي اندمجت بدورها بعد ذلك في شركة (British Airospace) ، والجدير بالذكر أن اسم المستثمر البريطاني اختفي في مجال صناعة الطيران البريطانية ولكنه استمر في استراليا و كندا (الكومنولث).
    واستمر المشروع المصري الوليد إلى أن أعلن رئيس الوزراء مصطفى النحاس باشا إلغاء معاهدة 1936 مع بريطانياً، فكان رد الفعل البريطاني الإنتقامي إلغاء التعاقد معنا لتصنيع الطائرة المقاتلة. وتوقف هذا المشروع إلى أن بدأت الحكومة بعد الثورة في الخمسينات في التعاقد على تصنيع المقاتلة النفاثة "القاهرة300" مع ميسر شميت الألماني وانتاجها في اوائل الستينات.
    ولا ننسى محاولات جمال عبد الناصر عام 1970في تصنيع المقاتلة النفاثة السوفييتية "ميج 21" وحضر من موسكو وفد برئاسة الوزير ميناييف الذي أجرى مسحاً شاملاً لمصر لدراسة إمكانات تصنيع الطائرة، لكن استثمارات ومخاطرات المشروع كانت أثقل من أن تقوم بها مصر آنذاك المنهكة اقتصادياً بعد نكسة 1967.

    فمتى ستتوجه الأموال العربية نحو صناعة الطائرات؟

    أما صناعة طائرة التدريب "بوخر بستمان " (Bucher Bestmann) فقد مضت - بحمد الله - قُدُماً ، وكانت مصر تستقدم الخبرات المتخصصة في صناعة الطائرات، وكان منهم المصمم فاينغارتنر (Weingartner) والطيار بينتس (Benetz) وآخرون وقد عاشوا في مصر كمصريين، وأُنشئ مكتب دعم لتصميم الطائرة (Design Support) وأُنشئ المصنع برئاسة الطيار مصطفى رشدي، الذي كان له قبول لدى وزارة الحربية مما ساعد على إنشاء المصنع وإنتاج الطائرة. وقد تغير اسم الطائرة بعد قيام الثورة فصار اسمها "الجمهورية". وهي متخصصة في التدريب الأولي (screening) للطيارين، والذي يتحدد بعده إذا ماكان المتدرب سيصلح لأن يكون طياراً أم لا.
    وكان الرئيس جمال عبد الناصر كثيراً ما يخرج من بيته إلى هذا المصنع القريب منه في زيارات كثيرة ومتكررة فكانوا يرحبون به باستعراض إمكانيات وقدرات الطائرة على المناورة الجوية.
    ولازالت هذه الطائرة تعمل.

    ومما تجدر الإشارة إليه أن هيكل الطائرة وكل أجزائها كانت تُصنع محلياً وكان المحرك المكبسي (Piston Engine) يُـستورد من أيّ جهة تصنع المحركات. وهذا يعكس القدرة التصميمية للمصنع كي يتوافق الهيكل مع محركات مختلفة ، وهذا أمر هندسي ليس باليسير. وبهذا الصدد نذكر أن إسرائيل حينما تمكنت مؤخرأ ذات مرة من تغيـير محرك طائرة ميراج ، اعتبرت هذا انجازاً هندسياً عسكرياً تفتخر به.

    وجدير بالذكر أن مصنع الطائرات قد أنتج أيضاً طائرة التـدريـب النفاثة " القاهرة 200" في الستينات.
    ولكن يظل السؤال مطروحاً:

    متى ستتوجه الأموال العربية نحو صناعة الطائرات؟
    فهل من إجابة تشفي الغليل؟
    صبري النجار

  2. #2
    مشرف سابق الصورة الرمزية عمر التومي
    تاريخ التسجيل
    Oct 2004
    الدولة
    libya ليبيا
    المشاركات
    689

    افتراضي

    مقال جدا ممتاز اخي صبري النجار

    و ارى ان صناعة الطائرات او اي صناعة تقيلة تاتي من التوحه العام لسياسة الدولة و مدى الجدية في التطوير القائم على صناعة حقيقة تخدم و تحقق النهضة الفعلية للبلدان العربية لكن ما نلحضة هو توجه غريب في الاقتصاد نحو جعل بلدان كاملة تعتمد على السياحة و الفندقة لارزاق ابنائها و تضخ المليارات فيهما و لا يلتفت الي الصناعات التي تضنع اقتصادا قويا بمعنى الكلمة و يتم تشجيع الاستثمارات الاجنبية على الانفاق في مشاريع الكولا و ببسي و ما في حكمها و انفاق الاموال الطائلة على الفيديو كليب و تقافة المسخ و التشويه و بناء المحطات الاذاعية التي لا هم لها الا تجارة اللحم الابيض و اذكر ان هنا احد الذين اعرفهم اراد ان ينشا مصنع لصناعة الطائرات في استخداماتها الصغرى و بعد دراسة استمرت لعامين و الركض على ابواب المكاتب للحصول على الموافقات التي لا تنتهي ابدا و السعي الدؤوب لتوفير الاستثمار الازم له تمكن من هذا لكنه يفاجئ بقرار سيادي ( و لهذه الكلمة عكس مدلولها طبعا ) بان المصنع تم ايقافه لاسباب عليا لا نريد الخضو في التفاصيل او المهية التي حدث بها الامر المهم ان هذا الشخض لي صلة جيدة به، وحدث و لا حرج





    وفقكم الله تعالى

  3. #3

    افتراضي

    أخي الحبيب عمر التومي نائب مدير الموقع
    لقد نكأتَ جُرحاً بحديثك هذا.
    عدونا كان يعيش في شتات فكون دولةً عام 1948 بالتخطيط السري والعلني والتآمر والإرهاب والمجازر ، ونحن فيما بيننا الكثير ممن يمنع الشباب من التجنيد ، بل ومن يمنع دخول لعب الأطفال البلاستيكية على شكل مسدس ودبابة لبلده ،وفي نفس الوقت لايحرم مذهبه الإباضي (من الخوارج) اللواط والعياذ بالله !!!!!

    هذا في الوقت الذي تدرب فيه اسرائيل كل شاب وفتاة فيها على حمل السلاح وركوب المصفحات والدبابات وإطلاق الصواريخ على العرب.
    فهل ينصرنا الله ونحن على هذا الحال؟
    إسرائيل تنتج الصواريخ وتطلق الأقمار الصناعية ونحن نفرط في الإنفاق - كما تفضلت - على السياحة وقد نتطرق إلى صناعة الشيبسي والشيكولاته ، ثم ندعو الله في المساجد قائلين
    " اللهم عليك باليهود اللهم اجعلهم غنيمةً للمسلمين"
    ولا أدري من هم الذين سيجمعون الغنائم؟
    المتنعمون في الثراء؟
    أم من يجهلون حمل السلاح؟
    أم من لم يرى مسدساً حتى في طفولته؟

    ومما يزيد الأمر غرابةً اننا لانتحدث عن صناعة نجهل كيفية إقامتها، بل نتحدث عن منتجٍ أنتجناه بأيدينا وطار في الهواء، وكانت الهند قد أرسلت إلى مصر مندوبين للتعاقد معها على شراء طائرات "القاهرة 300" وشراء محركاتها من مصنع 36 الحربي في حلوان. إلى أن صدر القرار المشؤوم عام 1970 بإيقاف إنتاج المقاتلة النفاثة ( المصنوعة بأيدٍ العربية ). ولاحول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم
    صبري النجار

  4. #4

    خطوات تطوير الطائرة القاهرة 300

    مرفق طيه مقال للسيد المهندس / حسن الجبالي

    تخرج المهندس حسن نور الدين الجبالي في جامعة فؤاد الأول (القاهرة) عام 1951
    تولى رئاسة مصنع الطائرات
    وهو الآن استشاري في جمعية المهنسين الميكانيكيين
    28 شارع رمسيس - القاهرة
    جمهورية مصر العربية

    عنوان المقال:
    خطوات تطوير الطائرة القاهرة 300

    نشرته مجلة جمعية المهنسين الميكانيكيين
    في عددها رقم 85 الصادر في ديسمبر 2004

    للأسف فشل تحميل الملف المضغوط لأن حجمه 2.6 ميغا بايت
    وساحاول إرفاق جزء من المقال
    Cairo 3000 Jet Fighter.rar:
    حجم الملف الذي قمت بإرفاقه 1.20 إم بي وقد تعدى الحد الأعلى للحجم المسموح 976.6 كي بي لهذا النوع من الملفات.
    تم إرفاق 4 صفحات فقط من أصل 14 صفحة
    صبري النجار
    الملفات المرفقة الملفات المرفقة

  5. #5

    الجزء الثاني من مقال م. حسن الجبالي

    من صفحة 35 حتى 39
    الملفات المرفقة الملفات المرفقة

  6. #6

    الجزء الثالث من مقال م. حسن الجبالي

    الجزء الأخير من مقال
    " خطوات تطوير الطائرة القاهرة 300 "
    للسيد المهندس / حسن الجبالي
    من صفحة 41 حتى 44
    الملفات المرفقة الملفات المرفقة

  7. #7

    متى ستعود صناعة الطائرات الحربية في العالم العربي ؟

    مرفق طيه مقال عن الموضوعات التالية:
    صناعة الطائرات المقاتلة
    صناعة طائرة التدريب
    الطائرة فامباير De Havilland Vampire لتي لم تر النور في مصانع مصر

    مقارنة بين الطائرتين القاهرة300 و الميج 21 التي بدأ استخدامها في القوات الجوية المصرية وقت بدأ تطوير القاهرة 300 تقريباً
    الملفات المرفقة الملفات المرفقة

  8. #8

    افتراضي

    مشاركة طيبة تسلم ايدك :)
    نحن الاكثر خبرة ومهارة في مجال خدمات فني صحي بالكويت
    حيث ان مهنة فني صحي من الحرف الشاقة وذي اهمية كبييرة في مجتمعنا
    حيث لا يخلو منزل او مؤسسة من احتاجها لدورات المياه والحمامات والسخانات وغيرها من
    اعمال السباكة و الادوات الصحية
    ان مهنة فني صحي تتطلب ايضا ان يكون الشخص امينا اذ انه يدخل
    منازل العملاء ويطلع على الجزء الاكثر حساسية في الشقة وهي
    دورة المياه
    كما يجب ان يكون يكون الفني الصحي سريعا في اداء خدمات الادوات الصحية
    نظرا لكثرة استخدام هذه الاشياء
    ويساعده في ذلك الخبرة والادوات الحديثة التي يستخدمها
    ان تسربات المياه لمن اخطر المسببات في هلاك اي منشاة لذلك عليك الكشف دائما
    عن تسربات المياه باحدث التقنيات حتى تضمن انك دائما
    في امان
    كما ان مشكلة انسداد المجاري لا تقل خطورة عن تسربات المياه لذلك التعامل مع فني صحي
    او معلم صحي ممتاز يجعلك تعيش حياة افضل
    في امان واستقرار

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

https://fahraf1.com/wp