المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الورقة الثالثة: مجلة التقنية و التصميم الفني



عبد الدائم كحيل
23-04-2007, 11:15 AM
مجلة التقنية و التصميم الفني


المهندس عبد الدائم كحيل
مدير مؤسسة الصدى للتصميم الفني

في هذه الورقة المختصر و عبر صفحات موقع التقنية نحاول أن نطرح في هذه الندوة التي دعينا إليهم من الأخوة القائمين على مجلة التقنية مشكورين الأسس التي اتبعناها في تصميم العدد السادس من اجل إبراز عدد مختلف كليا، حيث أن الجميع يعلم أن تصميم مجلة في قالب علمي يختلف كل الاختلاف عن تصميم مجلة ذات توجه فني أو مجلة ذات توجه أدبي، و الاختلاف يكمن انه على المصمم أن يراعى الطابع العام للمجلة و الطابع الخاص للمقال، و عليه أن يوفق بين هذا و هذا من اجل خلق طابع مشترك بينهم ، يميز مجلة التقنية بصفة عامة و يعطيها صفتها الخاصة و يشعر القارئ، بترابط عام بين الصفحات و في ذات الوقت خصوصية المقال،و هذا ما حاولنا خلقه في العدد السادس بالأخص، نستعرض سويا في هذه الورقة البحثية الصغير أهم ما ارتكزنا عليه و ما استندنا إليه، من معايير عامة حاولنا تطبيقها قدر الإمكان، من خلال تسخير اللون و النص و الصورة لخلق هذه الرؤية، و لم يكن الأمر سهلا على الإطلاق، حيث اكتنفه العديد من الصعوبات الفنية و أن كان هذا شيء طبيعي جدا ،و ربما لا أخفيكم أن هذا ما يعطي للعمل بهجته و بالأخص التصميم منه لأنه عليك تصميم ما قدره أكثر من 130 صفحة و إدراج أكثر من 200 صورة سواء أن كانت الصورة مدرجة ضمن المقال أو علينا نحن وضعها لكي تتناسب مع طبيعة المقال و بالتالي علينا توفير أرشيف من الصور. و إجمالا سوف أتناول ما يلي في هذه السطور:

مقاييس مربعات النص
الغلاف
النسق العام للمجلة
البرامج المستخدمة في التصميم
التعامل مع الصور

تصميم المجلة بصفة عامة لا يكون وفق للاجتهاد الشخصي أو التجربة و أن كنت لا أحب أن أهمل هذه الناحية و ارغب أن أعطيها حقها في إبراز الناحية لأنها تعطي المصمم نفحته في التصميم، لكن ضمن إطار قياسي ومتفق عليه مسبقا، يكون مثابة مرجع عام لتقييم العمل، و هو ما يعرف بمواصفات المجلة، و قد تم وضع مواصفات عامة لمجلة التقنية وهي نفس المواصفات التي تطبق في اغلب المجلات العالمية ، و هذه بعض المعايير العامة في هذا الصدد.

مقاييس مربعات النص
كما يعلم الجميع أن المجلات بالجملة هي عبارة عن ترابط مجموعة من مربعات النص ضمن ما يعرف بالقصة و هي المقال الواحد و ترابط المقالات معا مما كون المجلة، إذا البنية الأساسية للمجلة هي مربع النص، و من هذا المنطلق يجب الاهتمام بشكل جيد بمربع النص من اجل:
توفير راحة نفسية للقراء أثناء القراء
ربط القارئ بشكل تتابعي غير ممل بالمقال.
و هذه ابرز المعايير المعمول بها: الصفحة و الواحدة تحتوي على 1 إلى 4 مربعات نص و في مجلة التقنية لم نستخدم 4 بل اقتصرت على ثلاثة فقط لأننا اعتمدنا على خط حجمه 16 و في القليل يتم تغييره بما لا يزيد عن 2 لكي لا يلاحظ القارئ مقدار التغيير، و قد يتساءل شخص ما سبب الحاج إلى تغيير مقدار حجم الخط ، الإجابة تكون من اجل تلافي الفراغات التي تخلق ما يشبه تشوه في الصفحة ، و في الحقيقة أن الإحكام في التصميم يكمن في الاستفادة إلى أقصى درجة من الفراغ بل التفي الفراغ بالجملة أن أمكن. و لهذا ظهرت الحاجة إلى تغيير في مقدار حجم الخط بشكل بسيط جزئيا.
http://www.upload2world.com/pic6/upload2world_f15f3.jpg


صورة توضح مربعات النص

قضية أخرى طبيعة مادة مجلة التقنية هي أبحاث بشكل كبير و عندما تضع بحث فانك لا تضمن كيف تكون نهايته فقط لا يغطي أخر صفحة بالكامل، فقد تترك لك فراغ يصل إلى نصف صفحة، فيكون السؤال هنا هل نترك هذا الفراغ أم نبدأ منه بمقال أو بحث جديد، كنا نفضل أن نترك الفراغ على أن نبدأه بمقال أو بحث جديد ، لان هذا سوف يحدث تداخل كبير، و من المهم جدا وضع عنوان المقال الجديد بارزا و واضحا جدا لا يمكن في ربع صفحة أو نصفها.
معيار آخر في مربعات النص هو مقدار التباعد بينها و قد اعتمدنا مقدار شائع جدا و هو 0.3 و اقصد به الفراغ بين مربع نص و آخر أي الهامش الداخلي كما يطلق عليه ، من اجل فصل مربعات النص عن بعضها البعض.
أما الخطوط في المقال فهي ثابتة تقريبا في الحجم و هي كالآتي:
1. حجم خط النص 16
2. مقدار التغيير في حجم النص 2 بالنقصان و ليس بالزيادة
3. حجم خط العنوان الرئيسي 30 إلى 50
4. حجم خط العنوان الفرعي 18 إلى 22
إذا يمكن القول أن مربع النص يتم تصميمه وفق للشروط الآتية:
1. التقيد بضوابط النص .
2. التقيد بضوابط العنوان .
3. التقيد بحجم الفراغ .
4 إبراز العنوان بلون واضح.
http://www.upload2world.com/pic6/upload2world_0b456.jpg



صورة توضح الفراغ

http://www.upload2world.com/pic6/upload2world_86c32.jpg


ثانيا الغلاف
كما لا يخفى على أحد من الحضور الكريم أن الغلاف هو واجهة المجلة و العناية إلى أقصى حد به يمثل عنصر أساسي و هام جدا في مجلة التقنية لان ما يشاهده القارئ الكريم في البداية هو الغلاف، و هذا يعني أن فرصة التفاعل الأولى تتوقف على هذه الرؤية و حسن التصميم و الاستغلال الأمثل لهذا العنصر تعني الاستقطاب الأكبر و هنالك ما يشبه الاتفاق العام في هذا الصدد و هو مكون من العناصر الآتية:
أن يعبر الغلاف قدر الإمكان عن المجلة في عناوينها البارزة .
إدراج صور حسب نمط التصميم سواء من المقالات نفسها أو من أرشيف المصمم ضمن الغلاف بشكل يتناسب مع التصميم.
من أهم العناصر على الإطلاق في الغلاف هو اسم المجلة و موضعه و هذا لا يختلف عنه اثنين انه في أعلى الغلاف بحجم كبير يصل إلى 70 إلى 100 في بعض الأحيان.
يجب خلق نوع من التسلسل العام لكي يشعر المتتبع للمجلة بوحدتها من خلال الغلاف و تصميميه. كما أحب التنويه إلى احتواء العدد السادس على غلافين غلاف البداية و غلاف النهاية

http://www.upload2world.com/pic6/upload2world_3e7c7.jpg


ثالثا النسق العام للمجلة
كما ذكرت سابقا كانت من بين الأمور التي شغلتنا كطرف مصمم للمجلة كيفية خلق نسق عام يشعر القارئ بوحدة المجلة و هذا تم من خلال اتخاذ سلسلة من الاجاراءات و منها:
1. بناء هامش عليه اسم و عدد المجلة و الجهة التي تصدرها.
2. محاولة توحيد التنسيق العام لكل بحث أو تقريبه جزئيا بالذي يليه
3. اعتماد تدرج متقارب للألوان.
4. إظهار طبيعة المقال من خللا لون يقترب إلى ما يعبر عنه المقال قدر الإمكان و إن كان هذا يتعذر في بعض المقالات أو البحوث..
5. إبراز الفقرات التي تشد انتباه القارئ بلون مغاير أو ضمن مربع بلون معين.
http://www.upload2world.com/pic6/upload2world_81b2d.jpg

البرنامج الذي نستخدمه في التصميم
في الحقيقة نستخدم أكثر من برنامج في هذا الصدد و لأننا نعمل على نظام التشغيل windows فان أفضل برامج التصميم المتوافقة معه هي و التي نستخدمها هي:
CorelDraw في أخر إصدار له
Plug-in المصمم لـ Adobe InDesign والحائز على الجوائز WoodWing SmartStyles في آخر نسخة 4.0.2 لنسخة InDesign CS2 ME.
بالإضافة إلى البرنامج الشهير Adobe photo shop
و هذه البرامج مجتمعة تشكل بيئة تصميم عالية الدقة و متكاملة لأدق الأغراض و أكثرها جمالية.

التعامل مع الصورة
إن كانت الصورة المرفقة مع المقال في بيئة جهاز الحاسب أي أنها ضمن ملف word و كانت دقتها عالية فهذا يساهم على نحو كبير في إظهار المقال بشكل مريح للنفس أثناء القراءة و يساهم في إيصال المعلومة، و من بين الصعوبات التي كانت تواجهنا هي قلة دقة الصور التي تصلنا و هي ضمن المقال و طبعا لا يمكن تجاهلها لان جزء من مادة علمية لكن دقتها غير واضحة لأنها تصلنا ضمن مقال مكتوب و عندما نقوم بعمل مسح ضوئي لها فان الدقة لا تكون جيدة و هذا ما يؤدي إلى إظهار وكان هنالك ضعف في معالجة الصور و قد بذل فيها مجهود كبير جدا لكي تظهر مما هي عليه

http://www.upload2world.com/pic6/upload2world_8cdd2.jpg




بعض الصور التي أجريت لها مسح ضوئي ولم تكن ذات كبيرة الدقة.



و في بعض الأحيان كنا نضطر إلى إعادة تصميم الصورة كاملة أن أمكن هذا و الصور التالية توضح هذا.




http://www.upload2world.com/pic6/upload2world_c3ac2.jpg



http://www.upload2world.com/pic6/upload2world_b7509.jpg








خاتما
في ختام هذه الملخص الذي أردت من خلاله أن اطرح بعجالة بعض العناوين العريضة التي اتبعناها في تصميم العدد السادس و أردت أن أجيب على بعض التساؤلات التي قد يطرحها البعض من الحضور الكريم، و ارغب في القول أن تصميم مجلة علمية يحتاج إلى الكثير من الدقة و هو أكثر صعوبة من تصميم مجلة أدبية أو مجلة جامعة مثل مجلة تهتم بشؤون المرأة و الطفل و الأسرة بصفة عامة فهذه فيها هامس كبير جدا لاستخدام البعد الجمالي ، و الألوان الزاهية و هذا على العكس تماما من مجلة علمية التي يجب إن تكون حذرا على نحو كبير في كل هذا، و أيضا مجلات الاطفال ليس من الصعب استخدام ما يثير خيال الطفل من الرسومات أو الألوان البراقة و هذا بالتأكيد لا يجور استخدامه في مجلة موجهة إلى النخبة من المجتمع و أيضا ذات اهتمام علمي أو تقني.

عمر التومي
23-04-2007, 11:49 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

اولا احي المهندس عبد الدائم على التواصل و معنا في مجلة التقنية و على المجهود الكبير و قد اجمل العديد من الامور التي ربما يتساءل عنها الجميع و قد كانت تصل الي تساؤلات عن مثل ما دكر - مثلا الصورة منخفضة الجودة في المجلة، التصميم العام للمقال لا يتناسب الى حد ما مع الموضوع و ما شابه، و لكن في الحقيقة موضوع الصور بالدات بالغة الاهمية لاننا لا نستطيع الغاء اي صورة لانها جزء من المعلومة و في كثير من الاحيان اقف محتارا بين اهمية البحث و في كونه وصل الينا مطبوعا على ورق و كان علينا ادخاله نصا و صورة الى الحاسب و هدا ما يقع في جزء كبير من المقالات و هنا يقع الاشكال الدي كنا نواجهه و ايضا الدي كان يساهم في تاخير صدور بعض الاعداد من مجلة التقنية


الامر الاخر لعلكم لاحظتم كما اورد المهندس عبد الدائم ما حدث من تغييرات كبيرة جدا في المجلة من ناحية العرض و اسلوب الاخراج و ايضا الحرص على كونه المجلة دات طابع قريب جدا او متطابق من مجلة مطبوعة

الامر الاخر الدي كنا نحرص عليه فعلا هو استقلالية المقال و وحدة التصميم في المجلة و قد ظهر هدا جليا في العدد السادس من المجلة راى ان المجلة قد بلغت درجة جيدة جدا في التصميم وة سوف يكون هدا جليا ان وفق الله عز و جل في العدد السابع الدي نعد له في هدا الباب اعدادا خاصا جدا بناء على دراسة اجريت لاكثر من 20 مجلة عالمية شبيه من مجلة التقنية لاننا نرغب ان ننافس الكبار كما يقال بالاضافة الى الحرص طبعا على نوعية المادة في ضوء ما سوف يصدر عن الندوة من توصيات

adm
23-04-2007, 02:56 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

العزيز المهندس عبدالدائم كحيل المحترم
الحضور الكريم ..

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

استاذي العزيز بارك الله في الجهود التي تقدمها مؤسستكم لدعم المجلة وهذا ليس بمستغرب من مهندس استشعر اهمية نشر رسالة الهندسة والتقنية بين اوساط الشباب العربي فتبنى جزء من تحمل هذه الرسالة عبر تصميم المجلة فتقبلوا خالص تقديرنا البالغ لهذا العمل النبيل

استاذي لي مداخلة سريعة لا أدري ان كانت عامة وتحصل مع الجميع ام خاصة بي فقط ..
حيث انني في بعض الاعداد واالعدد الاخير (السادس) اواجه حين افتح ملف المجلة Pdf تشوه في بعض النصوص .. بمعنى انني أرى نصاً على شكل نقاط متقطعه او مربعات .. ولاحظت ان مثل هذه المشكلة تختلف من كمبيوتر لاخر .. بمعنى انني لو اردت قراءة المجلة من كمبيوتر بالجامعة (لايدعم عربي) فاحيانا اواجه بنصوص غريبة اما من كمبيوتري الشخصي فلا اجد هذه المشكلة..

السؤال هو .. اليس من المفترض ان صيغة Pdf تحل مشكلة لزوم تواجد خطوط عربية في كمبيوتر المستخدم . ؟
اعرف ان هناك اساسية متوفرة في الاجهزة .. ولكن الا يوجد طريقة لحل هذه المشكلة بحيث ان تصبح المجلة الالكترونية مثلها مثل المطبوعه الورقية يمكن قراءتها بدون متطلبات اخرى كتثبيت خطوط معينه او قيود مما قد يؤدي الى ايجاد صعوبة فنية لدى القاريء والانصراف عن المجلة ..

وهل يتم استخدام خطوط جمالية او غير معيارية في تصميم المجلة .. وتقبل خالص تحياتي

م.مجدى خطاب
23-04-2007, 04:53 PM
مرحبا بك معنا مهندس عبد الدايم الكحيل
فى ندوة التقنية الأولى وطبعا لا نرحب بك بصفتك ضيف ولكن ترحيبنا بك كعضو وفرد فى فريق وأسرة مجلة التقنية
فأنتم من أحد أركان مجلة التقنية ولكم دور بارز فى صدورها وتقدمها وشريك أساسى فى كل مراحلها
وأن أستغل هذه الفرصة لأشكركم على مجهوداتكم الجبارة والشكل الرائع الذى تظهر به مجلة التقنية
ولى بعض التعليقات البسيطة والأسئلة والتى أجدها فرصة لطرحها
1) هل ترون أن عرض المجلة بصيغة pdf هو أمثل طريقة لعرض المجلة أم هناك طرق أخرى ممكن نستخدمها وتعطى تطوير وسهولة أكثر فى العرض
2) أرى فى بعض الكتب التى تحول الى صيغة pdf إمكانية عمل فهرسة للمواضيع بحيث إذا ضغط على موضع معين فأنت تصل له مباشرة فلماذا لا نستخدم هذه الخاصية فى إخراج المجلة
3) الصفحة الثانية بالعدد السادس وهى الخاصة بالمشاركون فى العدد وأسماء أسرة التحرير هذه الصفحة حقيقة بها إزدحام شديد جدا ولو نظرنا اليها بالعدد الخامس لوجدناها أكثر تناسقا وأفضل من حيث الشكل وهذه الصفحة على وجه التحديد تحتاج الى عناية كبيرة جدا لأنها تعتبر من الصفحلت المؤثرة بالمجلة
4) حتى الأن لم تدخل مجلة التقنية الى مرحلة قبول إعلانات بالمجلة لكن لو تمت هذه الخطوة فما هو درجة إستعداد المؤسسة لتلك الخطوة
مع وافر الشكر والتحية
م / مجدى خطاب
عضو هيئة التحرير

محمد عصام الدين
23-04-2007, 06:57 PM
السلام عليكم و رحمه الله و بركاته

شكرا أستاذ عبد الدائم على هذه الورقه و لى تعقيب

و أود شكركم على المساهمه معنا فى المجله بالقيام بالتصميم الداخلى للمجله

لماذا عدد المربعات 3 و ليست اربعه كباقى المجلات العالميه ؟

أيضا ألا ترى معى أن حجم الخط كبير فى المجله و أنه من المفترض ان يكون أصغر , أيضا فى إعتقادى ان تصغيره وعمل اربع مريعات سيكون أفضل ( هذا ما اعتدت عليه فى باقى المجلات المطبوعه ) كما ان الخط الصغير ليس مشكله بالنسبه للقارىء لأنه أولا تعود عليها و ثانيا يمكنه تكبير المجله بسهوله

أيضا بالنسبه إلى الصعوبات التى يواجهها تصميم المجله ففعلا صعوبات كبيره و أنا شخصيا رأيت صورا و موضوعات

قبل المعالجه و فعلا الدقه كانت ضعيفه و المعالجه صعبه جدا فى ظل العدد الكبير من الصور فبالرغم من أن الكثير من

الصور ليست واضحه و هو عيب بالمجله حتى الان إلا أن المجله فى تطور و أيضا ليس بالإمكان إعاده عمل كل

الصور نظرا لكثرتها

أيضا موضوع وجود فهرس جانبى ( ليس الذى فى أول المجله ) هو موضوع مهم جدا

و عموما هناك من ضمن الدراسات التى تعد الان دراسه لتطوير التصميم الداخلى للمجله

و أيضا مسأله الفراغات يمكن الإستفاده منها حاليا بوضع إعلان مكانها و فى حاله عدم وجود إعلان و هو الوضع

القائم حاليا فيمكن وضع مكان يكون مثلا إعلن فى مجله التقنيه مثلا .

و المييز بتصمصم المجله من رأيى هو تحولها لصيغه .pdf مما جعلها تحاكى المجلات الإليكترونيه و أيضا اسهل

و أفضل قبولا لدى القارىء بخلاف إمكانيه تحميل البرنامج acrobade بسهوله و مجانيا

و شكرا

مهند الكاطع
23-04-2007, 08:05 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الأستاذ المهندس عبد الدائم كحيل

اسمح لي ان ارحب بك اولاً ، وتقبل فائق تحياتي على ما بذلت من جهد في أيصال لفكرة أساسية قد تغيب عن البعض ، لكن بعد هذا الشرح أصبحنا نعرف مدى الصعوبات التي تواجه المصممين واهمية هذا العمل .

الآمر الآخر وهو أهمية التصميم الفني للمجلة في أنجاح المجلة ، وكثيراً ما ركزت على هذه النقطة ودورها في جذب القارئ ودورها الأيجابي في أستمرار القارئ بالقراءة فيما لو كان التصميم جميلاً ومتقناً ، فأنتم تعلمون استاذنا الفاضل بأن القراءة بالشكل الألكتروني تختلف عن القراءة المباشرة من الكتاب والمجلة المطبوعة ، لذلك تبرز ضرورة مراعاة التصاميم ، لا بل وتصميم كل صفحة على حدى بما يتناسب مع المضمون أولاً وطريقة العرض ثانياً .

ان المجهود الذي تبذلونه مشكور ، وقد بدى الفرق واضحاً جداً فيما قدمتم من معلومات وتصاميم وأعمال تشكرون عليها ، كما واتمنى ان يبقى هذا الأزدهار مستمراً مع استمرارية مجلة التقنية بما يتناسب مع زيادة جمهورها وبالتالي زيادة اهميتها كركن علمي مهم ذو انتشار ضمن شريحة معينة مهتمة بالبحث العلمي والتقنية بشكل عام ، الأمر الذي من شأنه خلق مناخ علمي جديد بطابعه العربي وهو ما نسعى لتحقيقه من لأيصال المعلومة لأكبر قدر ممكن من المهتمين في مجتمعاتنا العربية .

ان الأهتمام الذي يبديه المتخصصين بهذه الندوة والذين يشكلون أحدى الدعامات الأساسية لمجلة التقنية قد زاد من عزيمتنا وشحذ هممنا أكثر وأكثر للأستمرار في المساهمة في أنجاح مشروع مجلة التقنية ، ولا ريب ان ماطرحه الأخوة المتخصصون والمهندسون من أوراق في هذه الندوة قد احدثت لدينا نقلة نوعية في مجال طموحتنا اولاً وسبل تحقيق اهدافنا ثانياً فيما يخص تطوير مجلة التقنية . لذلك اتقدم مرى اخرى بأحر التهاني والشكر والعرفان للأخ المهندس عبد الدائم كحيل على ما قام به من جهد وما وفق به من بحث وشرح حول هذا الموضوع الهام .

pinkdolphin101
23-04-2007, 08:18 PM
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
تحيه الي اسرة تحرير مجله التقنيه والتي اتشرف بأنتماء اليها كعضو جديد في اسرة التحرير
وتحيه الي الزملاء الافاضل وكل من شارك ويشارك في هذه الندوه :) طاب يومكم جميعا

بحكم هوايتي الاولي و خبرتي التي تمتد الي ثلاث سنوات -كهاوي وليس محترف- في مجال الجرافيك احب ان اسجل مجموعه من الملاحظات فيما يتعلق بالاخراج الفني, لعلها تكون مفيده في تطوير المجله
وسوف اتتبع نفس النقط التي سار عليها المهندس عبد الدائم كحيل, وسوف اعتمد علي العدد السادس كمثال في ملاحظاتي
وفقنا الله وأياكم

مقاييس مربعات النص
من خلال تصفحي للعدد السادس من مجلة التقنية لاحظت, كبر الحجم الخط المستخدم بشكل ملحوظ لم اجده في اي مجله اخري, في البدايه ظننت ان هذا الكبر في الحجم ربما يكون مخصص للصفحات البارزه مثل كلمه رئيس التحرير او نائبه, ولكني وجدت ان هذا الكبر في حجم الخط انما هو قاعده عامه تشمل كل مقالات المجله, ولو أنك اخترت احدي المقالات وشرعت في قراءته فانك سوف تلاحظ كون السطر الواحد ضمن احدي العواميد الثلاثه المكون منها الصفحه, لا يتعدي عدد كلماته الثلاث كلمات او اربع علي اكثر تقدير, وهذا يدفع القاري الي سرعه تنقله ما بين السطور خلال قراءته للجمله الواحده, واحب ان اسجل هنا ان هذا باعث علي الملل من قبل القارئ, فهو يلهث ما بين السطور خلال قراءته بالاضافه الي سرعه تمرير للصفحه نفسها, وهذا مشابه تماما لكونك تكتب مجموعه من الكلمات بشكل عمودي في صفحه رأسيه, وبناء علي هذا يعتبر حجم الخط المختار كحجم قياسي لا يتناسب مع عرض الصفحه وكذلك لا يتناسب مع تقسم الصفحه الي ثلاث أعمده, ولنا في بقيه المجلات العلميه خير مثال علي ضروره مراعاه هذا التناسق ما بين حجم الخط وتقسم الصفحه, بالأضافه الي التنوع في حجم الخط ما بين المقالات الافتتاحيه, وبقيه مقالات المجله.

احب انبه هنا انه ليست هناك اي قاعده لاختيار نوعيه الخط المستخدم داخل المجله, وان كنت اقترح استخدام خط مميزه للمجله يعبر عن طابعها العلمي, وينحصر استخدامه في الشريط السفلي من كل صفحه, فبشكل عام استخدام نفس نوعيه الخط لكل شيء في المجله مع تغير حجمه فقط, لهو امر رتيب قد يدعوا الي الملل ويضر بالشكل العام.

اما بخصوص تنسق الخط ذاته, فقد لاحظت اهمال المحرر تناسق الجمل داخل النص ككل, هو ليس اهمال بالمعني الحرفي ولكن هنا شيء ما يحدث حين يتم تصدير المجله بصيغه ال PDF حيث تختل بعض الهوامش ويظهر بعض العيوب في التنسيق, ومثال علي هذا تجده في مقال (نظرية كل شيء), ولست ادري ما هو البرنامج المستخدم في الاخراج النهائي للصيغه PDF ولكن قد يكون هنا يمكن الخلل الحادث.

بخصوص الفراغات التي تظهر في المقال الواحد, هذه مشكله بسيطه يمكن حلها ببذل مزيد من الجهد في تنسيق المقال الواحد, بأستخدام بعض الجمل المميزه المقتبسه من داخل المقال نفسه, الي استخدام الصور بشكل اعتراضي في ملأ الفراغات, والمجال في هذا متسع للأبداع في كل مقال بما هو متوفر من صور وبما بني عليه التصميم العام بهذا المقال, فمن الافضل التعامل مع كل مقال كتصميم قائم بذاته يجب ان تحتويه الصفحات المخصصه له دون نقص او زياده.

شريط السفلي(القدمي) في كل صفحه, الحجم كبير الي درجه ملحوظه بشكل لا يتناسب مع اصدار رسمي, فحتي هذا الشريط قد ترك فيه مساحات فارغه كبيرة, قللت من شكله الجمالي, وبدل من ان يضيف الي شكل المجله بعدا جماليا فقد اخذ منها وساهم في بعض الشويه في الصفحه, وقد لاحظت ان واضع هذا الشريط قد استخدمه في بعض المقالات أكمالا لملأ فراغ نهائي في صفحه المقال, وهذا يعتبر عيب في التصميم وليس ميزه.

عنوان الباب, لليس من الضروري في التصميم الناجح ان يكن بحجم يستطيع ان يقرأه القارئ بسهوله, خصوصا حين يتعلق الامر بعنوان هامشي, سوف يبحث القارئ عنه اذا فقده, ولكن من متطلبات التصميم الناجح التناسق ما بين الحجم والخط واللون والموقع, وقد لمست في عنوان الباب الذي يتصدر بدايه كل مقال كبر حجمه ورتابه موقعه ونوعيه الخط المستخدم فيه, وأن كان العذز الذي يلتمس لواضعه في هذا المكان هو ما سعي اليه المصمم من تناسقه من حجم خط المقال العملاق.

قد تتقيد بحجم خط للمقال نفسه كمقياس عياري للجمله ككل من حيث تناسقه مع تصميم المجله ومدي اراحته للقارئ, ولكن تقيدك بحجم خطوط العناوين ليس منطقي اذا سلمت بكون كل مقال في تصميمه هو تصميم قائم بذاته, واذا سلمت ايضا ان عنوان ذو خط بحجم 22 قد يحتاج الي تصغير بمقدار 1% لكي يتناسب مع التصميم, وهنا نصل الي معياريه العناوين الرئيسيه والفرعيه في كونها ليست ذات معياريه, ولكن تستمد معياريتها من مدي مرونتها في التمدد او الانكماش بحيث تناسب وتتناسق مع التصميم في حد ذاته.

الغلاف

حتي تاريخ صدور العدد السادس لمجله التقنيه, وقد لاحظت ان هناك محاولات تتضح من اغلفه الاعداد من العدد الاول الي العدد السادس في محاوله وضع معيار ثابت لغلاف المجله, ولكن هذا لم يتحقق للاسف حتي العدد السادس, وان كانت معظم المجلات العلميه تعتمد بشكل ثابت واساسي علي تصميم ثابت لغلاف المجله, ومن خلال السمات العامه لهذا التصميم يستطيع قراء المجله تميزها وسط عشرات المجلات المعروضه, وهذا ما سنحاوله تحقيقه ان شاء الله تعالي ... ولكن احب ايضا ان اسجل بعض الملاحظات بخصوص غلاف العدد السادس.

الجوده, للاسف غاب عن مصدر النسخه النهائيه من مجله التقنيه في عددها السادس في صيغه ال PDF ان يقوم بزياده درجه وضوح الغلاف, فبالتأكيد هذا الغلاف لابد انه قد تصميمه علي درجه وضوح اعلي من المعروضه ولكن ما عابه هو مرحله التصدير, وحسب خبرتي في التعامل مع برامج تصدير الصيغ PDF Creators فدائما هناك القيمه الافتراضيه 72 او 97 PPI او نقطه لونيه في البوصه الواحده, والتي تعتبر درجه مثاليه لتصدير صوره بحجم مثالي ولكن هذا علي حساب درجه وضوح الصورة, فوجب التنبيه ان القيمه المثاليه لوضوح صوره مثل الغلاف هي 300 نقطه في البوصه الطوليه, ولن يزداد الحجم كثيرا, ولو ازداد فهو يستحق ما دام الامر يتعلق بالغلاف وهو واجهه المجله والمعبر عنها.

بشكل عام تصميم غلاف العدد السادس جيد, ولكن لو قورن بأغلفه الاعداد السابقه فبدون شك سوف يكون اسوءهم ... من حيث استخدام المؤثرات البدائيه و العرض التقليدي واللوان المتنافره.
ولو رتبنا اغلفه الاعداد تنازليا من حيث فكره التصميم الجيد لوجدناهم
العدد الرابع
العدد الثالث
العدد الخامس
ثم تتساوي بقيه الاعداد

وياتي غلاف العدد الرابع كأفضل غلاف من حيث اللوان المتميزه والتناسق وليه العدد الثالث
وكان المتوقيع ان يرقي مستوي الغلاف خلال العدد السادس ولكن ما حدث كان العكس !


غلاف النهايه

بشكل عام جيد, ولكن هناك عيب في الاخراج في كون الجزء السفلي من الغلاف قد تعدي الحد السفلي لصفحه المجله مما شوه التصميم بشكل عام.

النسق العام للمجلة

حين تبدأ حياتك في عالم الجرافيك كمصمم مبتدئ اول ما سوف يزعججك بشده هو صعوبه اخيار اللوان التي تتناسب مع تصميم, وتعطي الايحاء المناسب بمجرد رؤيتها, ومع التدرج في عالم الجرافيك, سوف تعرف ان اللوان الهادئه هي الافضل دون منازع, وان هناك عشرات التاثيرات الكفيله بتهدئ اللون المستخدم في التصميم حتي يعبر عن تصميم دون ان يسبب ازعاج للمشاهد, فتنافر اللوان هو اولي عوامل فشل اي تصميم, واللوان الفاقعه او الشديد في لونها البعيده عن ما جاورها من اللوان هي سبب ثاني في فشل تصميمك, وهنا احب ان اسجل ان ما شاهدته في العدد السادس من تلوين لخلفيه بعض المقالات او ازهار بعض العناوين داخل المقال الواحد, لم يراعي واضعها ملونها هذا الجانب, وانما جاءت المجله في بعض المقالت باللوان شديدة, او وقعت في خطأ تنافر اللوان وبعدها عب بعضها البعض.

البرامج المستخدمة في التصميم

في اعتقادي الشخصي, ليس المهم ان تسخدم مجموعه كبيره من البرامج, ولكن الاهم هو ان تستخدم ما تحتاج وان تستخدم البرامج المناسب في المكان المناسب وان تخرج بعمل ترضي عنه ويرضي عنه فريق عملك بمستوي جيد.



التعامل مع الصور

هناك مجموعه من الاساليب التي يلجأ اليها معالج الصور حين يواجهه صوره ذات جوده منخفضه او ضعف لوني مقلق بها, من بينها زياده درجه ال sharpness او تغير بعض قنوات اللوان color channel او اضافه مؤثرات علي اجزاء بعينها ضمن الصوره لشد انتباه المشاهد, وليس اساسيا ان تكون الصوره بحجم كيبر حتي يتم هذا الامر, ولكن الاهم هنا هو اعاده توضيح اللوان الصوره نفسها, فمعظم الصور التي قد تشاهدها علي الانترنت ليس بألوانها الحقيقيه, ولكن قد فقدت بعض عناصرها اللونيه حين تم حفظها بحجم صغير او انها حين تم التقاطها لم يلتقطها محترف, وهنا يأتي دور برامج تحرير الصور لتتدخل وتعيد احياء هذه الصور, وهذا ما احب ان اركز عليه, فقد تأخذ صوره واحده جهد ووقت في اصلاحها واخراجها بالشكل الائق, ولكن الاهم هو ان تخرج بمستوي مقبول, لا يضعف من مستوي المجله ولا تكون عامل من عوامل أنقاص روح التناسق والجمال في تصميم المجله ككل.

وفقني الله وأياكم الي ما يحب ويرضي
واشكركم علي سعه صدوركم لهذا العرض المطول, و اعتزر ان كنت قد امعنت في النقد فلا ابغي سوي الصالح العام
م/هاني جلال

محمد على الدلي
23-04-2007, 09:36 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

الاخ المهندس عبد الدائم كحيل
الاخوة الحضور

ارغب في البداية ان احي المجهود الكبير المبذول من قبل مؤسسة الصدى للتصميم في اخراج و تصميم المجلة لاني اعلم يقينا من واقع اطلاعي ان تصميبم مجلة تقوف عدد صفحاتها 120 صفحة ليس بالامر الهين ابدا و لي جملة من التسؤلات مهندس عبد الدائم و هي:

1- المعايير التي تحدثم عنها انها استخدمت في التصميم هل هي معايير محلية او دولية و ما هو مصدرها ؟

2- من المعلوم ان التصميم يخضع للرؤية اكثر من القياس هل توافقني الرأي ؟

3- كيف سنرى مجلة التقنية في عددها العاشر ؟


و اكرر مرة اخرى شكري لكم و لكل فريق التحرير على المجهود الطيب

تقبل تحياتي

على الجليدي
23-04-2007, 09:46 PM
في الحقيقة لا افقه كثيرا في التصميم لكن حسب ما اعلمه انه من اكثر الامور التي ترهق الذين يقومون على تصميم المجلات فبارك الله في جهودكم و ما تقومون به و ارى ان اعظم ما في هذه الندوة هي التواصل بينكم و بين فريق التحرير كاملا لكي تتضح لهم بعض الامور اكثر و يكونوا في الصورة على نحو افضل

لي تساؤل احب ان اعرفه منكم و هو :
ما هو الفرق بين تصميم مجلة لغرض الطباعة و تصميم مجلة لغرض النشر الالكتروني ؟

و هل تصلح المجلة التي تصمم لغرض النشر الالكتروني ان تكون مجلة مطبوعة ؟

تقبل خالص تحياتي

على الهاشمي
23-04-2007, 10:30 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

السادة اعضاء هيئة التحرير

الاخ المهندس عبد الدائم حكيل مدير مؤسسة الصدى للتصميم

ما اثار اعجابي في الحقيقة هو كم الاسئلة التي وردت من الاخوة في هيئة التحرير و كانهم كانوا ينتظرون دوره ( من باب المزاح فقط لا غير ) لكن هذا يعكس ايضا جزء مهم جدا في نظري و هو ان هنالك نقطة او حلقة مفقودة بين فريق التحرير و مؤسسة الصدى و هذا في راي قد يحدث اشكال ينتج عنه توقف المجلة اوتعطلها في حالة فقدت هذه الحلقة و هذا ما لارغب فيه اي منا

و عليه فانه تبين لي ان هنالك نوع من الانفصال بين هيئة التصميم و فريق التحرير و اقترح ان نستبين هذا الامر و نعالجه قدر الامكان و هو جزء من الهيكلية التي تدار فيها المجلة و هذا جانب مهم جدا اتمنى توضيحه ووضعه موضع نقاش

تقبلوا تحياتي

م.وفاء فتحي
24-04-2007, 07:24 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

يسعدني اولا ان ارحب بالأخ عبد الدائم كحيل /مدير مؤسسة الصدى , الذي لم يبخل يوما على المجلة بخدماته واكثر من ذلك ابى الا ان يشاركنا اليوم ندوتنا, فاهلا و سهلا بك اخي الكريم, كما و نتقدم لكم بالشكر الجزيل على جهودكم الجبارة في تصميم المجلة و اخراجها بالشكل الفني الرائع الذي ابهر الجميع, وكما نعلم هناك تفاوت ملحوظ في تصميم المجلة من عدد لاخر نتيجة سعيكم الدائم لتطوير شكل المجلة, فبوركت جهودكم اخواني.

حقيقة كنت اريد ان اتحدث بداية عن اهمية و دور التصميم في جذب القراء وتحقيق انتشار اكبر للمجلة و لكن اخواني قد سبقوني في الحديث عنها وهذا ان دل على شئ فيدل على اتضاح الرؤية التي تبلورت لدى الجميع من خلال هذه الندوة.

لي بعض الاستفسارات:
كل عدد يخرج بحلة جديدة و اجمل من الاولى, فهل لكم ان تطلعونا على الوقت المستغرق في التصميم.

في بعض المقالات, نلاحظ احيانا وجود بعض الاخطاء الاملائية, فهل هذه الاخطاء ناتجة عن عملية التصميم.

ما هي الرسالة التي توجهها الى كتاب المقالات في مجلة التقنية بخصوص الشروط التي تتمنوا ان تتوفر في المقال من حيث التنسيق و الشكل لكي يسهل عليكم عملية التصميم و يوفر الوقت.

لتعزيز التواصل بينكم و بين هيئة التحرير, ما نصيحتكم بهذا الشان, و ما الدور الذي تتمنوا ان تقوم به هيئة التحرير لانجاح عملية التصميم.


مع اطيب الامنيات
م.وفاء فتحي
عضو هيئة تحرير مجلة التقنية

م / وليد السيد
24-04-2007, 08:33 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
م / عبد الدائم كحيل
مدير مؤسسة الصدى للتصميم الفني

تحية طيبة و بعد

اود أن أشكركم جزيل الشكر على تواجدكم معنا بندوة التقنية و فعلا سيؤثر وجود شخصية كالمهندس عبد الدائم كحيل معنا في هذه الندوة تأثيرا كبيرا على تطور المجلة من حيث التصميم الفني و الاخراج بالاضافة الى النقاط الأخرى التي لا تقل أهمية عن التصميم و الاخراج النهائي للمجلة ، فأهلا بكم معنا .

كما اود أيضا أن أشكركم على جهودكم المبذولة في اخراج المجلة و تصميمها على النحو الذي يجعلها مجلة تستحق التقدير و بالتالي يزيد من نسب انتشارها ، فشكرا جزيلا لكم .

حقيقة أرى من مشاركات اخواني اعضاء هيئة تحرير المجلة و السادة الحضور بالندوة انهم قامو بتغطية العديد من الأسئلة التي كانت تدور في زهني و بالتالي ليس لدى استفسارات أخرى حتى نرى ما سيكون تعليق سيادتكم حول هذه الاسئلة ...

لا يسعني سوى أن أكرر شكري و تقديري لكم لحضوركم الندوة الكريمة

تقبل خالص تحياتي
م / وليد السيد
عضو هيئة تحرير مجلة التقنية

عبد الدائم كحيل
24-04-2007, 11:58 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
الاخوة في اعضاء هيئة التحرير
السادة الحضور لكم اسعدني هذا الكم من الاسئلة و التساؤلات و اعتبر ان اكبر منفعة لهذه الندورة هي
خلق احتكاك بيننا لاول مرة و ارغب في توضيح سلسلة من الامور عن ما ورد في التساؤلات من قبل
الاخوة بالتسلسل ان شاء الله تعالى لكي استبين لكم حقيقة الامور من وجهت نظرنا في المؤسسة

1 - بخصوص ظهور المجلة في بعض الاجهزة على هيئة مربعات فكما تعلمون هذه المشكلة
نتيجة استخدام انماط معينة من الخوط لا يتعرف عليها نظام التشغيل الامر الذي يحدث هذا النوع من الخلل
لاننا نفترض في التصميم ان المجلة موجه الى المستخدمين العرب و بالتالي لديهم معظم الخطوط التي
نستعملها و قد كان الحرص على تفادي انواع معينة من الخطوط غير منتشرة لكي لا تظهر نفس المشكلة
لدي اغلب الذين حملوا النسخة من المجلة اما الحل لها فهو يكمن في تغيير الخط الى صورة قبل
ادراجه ضمن التصميم النهائي باحد برامج التصميم التي نعمل عليها و بالامكان تصميم المجلة كلها
على هيئة صور و هذا يضمن ان لا تظهر اي خطوط مشوه اطلاقا لانه كلها سوف تكون كصور قبل
ادرجها في المرحلة النهائية لتكوين المجلة و هي صيغة Pdf اي تكون في المحرر الاساسي في
صورةjpeg و لكن هذا يعني مضاعفة الحجم الى عشرى اضعاف و اكثر اي لن يقل حجم المجلة
عن 25 ميجا بايت ابدا و كنا نقوم بمعالجة الخطوط التي نشك في عدم ظهورها في بقية الاجهزة
بنفس الصورة و ان شاء الله تعالى سوف نحرص على عدم تكرار هذا في المستقبل قدر الامكان و
ايضا نعدكم بتنوع كبير في انواع الخطوط بطرق جديدة و مبتكرة ان شاء الله تعالى و نحرصث على
تطابق الناحية الجمالية مع الوضيفية ان وفق المولى عز و جل .

2- بخصوص افضل صيغة للمجلة فهي فعلا صيغة Pdf لانها الاكثر تداولا و انشتار و معظم
المجلات العالمية تستخدم هذه الصيغة و لهذا اتخذ قرار من قبل الاخ عمر التومي باعتماد هذه الصيغة
بشكل نهائي في التصميم النهائي للمجلة ، اما ما يعرف بالتصنيف الجانبي فهو ليس بالصعب ابدا و لا
يشترط وجوده فلو اطلعت على كبريات المجلات العالمية فلن تجده في الكثير منها و قد كنا ادرجناه في
بعض الاعداد و القرار فيه عائد الي هيئة التحرير التي تتخذ ما تراه مناسبا بالخصوص ، اما امكانية
تولي اعلانات في المجلة فالمؤسسة تولت رعاية المجلة بشكل كامل و غير منقوص ابدا بما فيه
الاعلانات و غيرها من امور الدعم الفني للمجلة و نحن على استعداد للقيام بما هو مطلوب منا و قرار
الاعانات من عدمه هذا قرار اداري تتخذونه في هيئة التحرير و نحن جهة تنفيذية لما يصدر من
قرارات من قبل هيئة التحرير

3- مسالة الصور التي يتم معالجتها مسالة حساسة جدا و مهمة جدا ايضا و ارغب ان اقول لكم
شيء بسيط عدد الصور في العدد السادس كان ما لا يقل عن 200 صورة مرفقة في المجلة و ان
افترضنا ان كل صورة تحتاج الى معالجة بسيطة جدا فاننا نحتاج الى ما لا يقل عن 2000 عملية
معالجة و ان افترضنا ان كل عملية تحتاج الى دقيقيتن فقط فاننا نحتاج الى ما لا يقل عن 4000
دقيقة عمل فقط في الصور، و لكن في الحقيقة الامر اكثر تعقيدا من هذا بكثير .
موضوع الفهرس الجانبي ليس شيء قياسيا في المجلات و الكثير من كبريات المجلات العالمية لا يوجد
بها و ايضا ان اردنا وضعه فنحن جهة تنفيذية و هو جزء من عملية التحرير و ان تم تسليمه لنا كان
سوف يوضع من قبلنا لكن كان هنالك اشكال في استعماله بالعربية لدينا لانه كان يظهر مشوه و قد
حلت هذه المشكلة و ضلت الاشكال فيه بالخصوص بناء على هيكلية المجلة فلا يوجد اقسام ثابه بها
لكي نضعه ام نضع عناوين مقالات فيصبح الامر تكرار للفهرس الموجود اصلا ؟ فما الحاجة اليه
اصلا في ضل وجود فهرس !! في كل الاحوال لا اشكال لدينا في وضعه ابدا ان تم تسليمه لنا من
قبلكم فانتم في هيئة التحرير اصحاب الكلمة الاخيرة في الامر و مسالة الفراغ و وضع اعلان او موضع
اعلان فهذا ايضا راجع اليكم و لم يتم ابلاغنا به ابدا و عموما هي فكرة جيدة فعلا لكن ان تضع مكان
للاعلان و لا يوجد لديك اعلان فهذه في راي قضية تستحق النقاش ؟؟

5- مسالة كبر الخط، اولا اذكر انه وصلني من احد التعليقات من يشكوا من صغرالخط ؟ و ليس
من كبره ابدا ! و الرقم المعتمد عندنا هو 14 نقطة و مقدر التغيير 2 نقطة و هو مقياس عالمي
حقيقة، و هو الحاصل في كثير من كبريات المجلات العالمية ايضا و لدي منها المئات و تم هذا بناء على
دراسة اجريت، اما مسالة نوعية الخط فبالتاكيد لا يمكن ان يكون كل مقال بنوعية خط مميز لان هذا
غير منطقي ابدا! بل يجب ان تكون المجلة بنوعية واحدة في المقال اي جسمه اما العنوان فهذا امر تابع
لرؤية و التصميم ، اما كون الشريط السفلي بدلا ان يضيف ناحية جمالية فقط شوه المنظر فلا نرى هذا
ابدا وسوف ارفق اليكم جزء من تصميم نقوم بها على ارض الواقع لمجلات مطبوعة بنفس الطريقة و
نفس المقياس، و لم يكن الغرض منه ابدا اكمال للفراغ لانه سفلي فيكف يكمل فراغ و هو اسفل مربص
النص ؟! اما بخوص معيارية العناوين في حجم الخط فما تم الالتزام به هو مقدار تغيير بين 40
- 70 وفقا لما يقتضيه التصميم ، بخصوص الاغلفة نحن صممنا غلافين فقط هما الخامس و السادس
و لم نصمم البقية ، و كان لنا رؤية معينة في التصميم حاولنا ان نخرج فيها ما بالمجلة قد الامكان من
حيثت الموضوعات و غيرها ، اما بخصوص جودة الغلاف فللعلم هو ذو قوة شعاعية تصل الى 2.5
ميقا يعني و لم يغب عنه اي شيء من جودة اثناء التصدير ابدا لاننا من خفض الدقة مراعات للحجم و
للعلم فقد كان حجمه بعد الانتهاء منه في صورة Jpeg ما قدرة 7.5 ميقا بوضوح قدره 600
لكن لو تم اضافته بهذا الوضع كان سوف يصل حجم المجلة الى ما لا يقل عن 15 ميقا و كنتم تشددون
جدا على مرعات الحجم الخفيف جدا، ايضا اخي العزيز المجة ليس لغرض الطباعة لكي نعطيها هذه
الدقة الكبيرة جدا فهنالك امور يجب مراعاتها و هي التحميل الذي يشكل شيء مهم جدا به و هذا ما يجعلنا
نخفف من الدقة نوعا ما مع أنها في الحقيقة جيدة جدا ، و لا اعرف على اي اساس قيمت تصميم الاغلفة
ووضعت هذا الترتيب، و ان كنت ارى ان لك حرية الاختيار طبعا وفق ما تراه مناسبا ، بخصوص قضية
الصور ان كانت لديك الصورة ملونة او ان صاحبها موجود اما ان وصلتك كورق عاد و ليس ملون
اصلا فكيف سوف تختار الالوان و على اي اسس سوف تضيف الاوان و هي صور تابعة لموضه
علمي.

4- اما المعايير المستخدمة في التصميم فهي معايير مستقاه من المجلات و معمول بها في تصميبم
المجلات هنا في معظم المجلات ، اما ما يخضع له التصميم فهو خليط بين الرؤية و المعايير معا التي
تكتسب نتيجة الخبرة و الممارسة .

5- الفرق بين تصميم المجلة لغرض الطباعة و التصميم لغرض النشر هو في وسلة الاخراج
النهائي و ما تقتضه و التي تحدد بعض المعايير الفنية . مع العلم ان هنالك تطابق شبه كامل بين
الامرين الا في بعض النقاط. اما كيف سنرى مجلة التقنية في عددها العاشر فان شاء الله تعالى
نراها مطبوعة ان وفق الله عز و جل و قد بلغت من الرقي الدرجات العلى بمهمة فريق التحرير و دعمكم
لها

6- نقطة اخرى مهمة جدا و هي ما ذكرها الدكتور على الهاشمي و هي ما اسماه بالحلقة المفقودة
، و هي فعلا كذلك لان اتصالنا فقط مع المهندس عمر التومي بحكم التقارب و الجغرافيا و اذكر انه ذات
مرة عندما مرض المهندس عمر التومي فقد حدث ما شبه الانفصال بيننا في الموؤسسة و بين المجلة و
انا هنا ادعو االخوة في هيئة التحرير للنظر في هذا الامر بشكل افضل و قد علمت ان هنالك خطط و
دراسات تعد لتطوير الهيكلية التي يعمل بها فريق التحري و هي مهمة جدا
7- اما بخصوص الوقت المستهلك في التصميبم فهذا فعلا سؤال مهم جدا و احب ان اوضه بعض
الامور التي يتم بها التصميم قبل ان ابلغ عن الوقت و هي
بعد انتهاء تجميع المادة بشكل كامل و هذا لا يحدث كاملا في العادة لان دائما هنالك مقالات تحلق و هذا
يسبب لنا ارباكا كبير في الخقيقة نبدا في تكوين مقاتطع و مربعات النص التي لا تقل عن 360 مربع
نص في العادة
نبدا في تكوين ما يعرق بالقصة و هي عدد صفات المقال الواحد في ذات الوقت الذي يكون فيه العمل
جاري على معالجة الصور من قبل مهندس اخر في المؤسسة قدر المكان و ربما في ذات الوقت موضف
اخر يقوم بطباعة مقال وصل المهندس عمر التومي مطبوعا على الورق و في غالب الاحيان يكون غير
ملون و هذا الاسكال الحقيقي لدينا.
بعد الانتهاء من تكوين جميع القصص ( المقالات ضمن المحرر الواحد الذي نعمل عليه) نبدا في
تكوين الفهرس و الحواشي و غيرها و الصفحات الاساسية الثلاث ا و الاربعة الاولى و الخاتمة في ذات
الوقت الذي يجري فيه تصميم الغلاف بناء على تشور و حديث يدور بين المهندس عمر التومي و المصمم
لدينا و في كثير من الحيان اكون معهم في الامر .
عند انتهاء العمل بشكل كامل من معالجة الصور، الانتهاء من تكوين المقالات كلها و الغلاف تصبح
المجلة جاهزة بشكل نهائي فنكون اول نخسة منها و مرناجعها قبل ابلاغع المهنسد عمر التومي بها و
نصلح ما قد يظهر بها من عيوب في التصميم لكي نكو نسخة اخرى و نسلمها للمهندس عمر التومي الذي
يرسلها الى فريق التحرير
في النهاية هذا العمل يعمل فيه الاتي
مهندسين او ثلاث في تصميم جسم المجلة
مصمم للغلاف
موضف يقوم بطباعة عدد من المقالات التي تصل
و في غالب الاحيان نقوم بطباعة ما لا يقل عن 70 صفحة من جملة المقالات و هذا كله يستغرق زهاء
الاسبوع تعاد الينا النسخةفي ملاحظاتها لكي نخرجها بشكل نهائي و نرسلها اليكم من جديد
الاخطاء الاملائية في واقع الامر تكون نتيجة الطباعة و نتيجة قلة المراجعة لها في عملية المراجعة و
التحرير و انا ادعوا هنا الى تكثيف الجهود بالخصوصو مزيد من التنسيق بين فريق التحرير و المؤسسة
.
اما الرسائل فهذا فيالحقيقة ليس دورنا فنحن جهة تصميبم فقط و هذا عمل فريق التحرير و على حد علمي
فالامر يتم من قبلكم او عن طريق المهندس عمر التومي ،و قضية تعزيز التواصل اتمنى فعلا واضع خطة
لهذا و نحن على اتم الاستعداد لتطبيق ما ترونه مناسبا لان هدفنا واحد وهو تعزيز قوة و حضور مجلة
التقنية

م.مجدى خطاب
24-04-2007, 12:37 PM
شكرا كثيرا جدا مهندس / عبد الدائم على ردودك الشافية الوافية
ولكنى قد لمست نقطة فى غاية الأهمية فى حديث سيادتكم وبعض الأخوة المشاركين فى الندوة
وهو بخصوص حلقة الوصل المفقودة فى المجلة
وأعتقد أننا عشنا سويا أنا وأنتم مهندس عبد الدايم جزء من هذه المرحلة فى فترة تغيب أخونا عمر التومى والذى هو بحق المحور الرئيسى لمجلة التقنية وحلقة الوصل بين جميع أطرافها وقد تناقشنا فى هذا الموضع كهيئة تحرير وتوصلنا الى عمل هيكل إدارى منظم للمجلة يعتمد على مجموعة من الأجراءات وتوزيع المهام على كل فرد بالمجلة وعمل تسلسل واضح لإدارة أعمال المجلة ونحن فى مرحلة إنشاء هذا النظام الإدارى وقد قطعنا فيه شوط كبير وسيكون بعدإعتماده والعمل به بمثابة دستور عمل للمجلة وهو العمل الذى سوف يخلق ترابط قوى بين أعضاء هيئة التحرير ويسمح بعدم مركزية أعمال المجلة وإعتمادها على عدد قليل فقط من الأعضاء وأنا ما قصدت الإجابة على هذه النقطة إلا لتبديد هذه المخاوف لدى البعض من تعثر المجلة فى أى من مراحلها لا قدر الله وهو ما يوضح أننا نعمل على أسس وقواعد ثابتة.
مرة أخر أتوجه بالشكر لكم مهندس عبد الدايم
مجدى خطاب

محمد عصام الدين
24-04-2007, 04:50 PM
السلام عليكم و رحمه الله و بركاته

شكرا مره أخرى لك أستاذ عبد الدائم على الورقه و المجهود و الدعم المقدم للمجله

و فعلا هناك حلقه مفقوده بيننا و نحن نعمل على تطوير ذلك قمنا بعده خطوات لتطوير حلقه ربطنا ببعض كمحررين

و الان نقوم بإعاده هيكله لضمان حلقات ربط أفضل مع الجميع

بخصوص الفهرس الذى يكون فى الجانب حتى و لو كان يطابق الموجود أول المجله فالغرض منه

سرعه الإنتقال للموضوعات بمعنى انك فى اى موضوع يمكنك أن تنتقل لموضو اخر دون الرجوع لأول المجله

بخصوص ملأ الفراغات التى ذكرت لا يشترط الإعلان أن يكون تجاريا

و إنما يمكن أن يكون ملخص لبعض النقاط مثلا كما تفعل المواقع الإخباريه أو قد يكون إعلان معين أو موقع مثلا

متعلق بالمقال أو أشياء من هذا القبيل

و عموما هناك حاجه ملحه لتطوير ذلك الجزء

و شكرا

محمد بن شملان
25-04-2007, 06:21 PM
بصراحه ورقة عمل مهمه ولضيق وقتي لم استطع تنسيق مااريد من اسأله لكن حبدأ بالموجود اخي :
1- لماذا لايكون هناك شعار ثابت للمجله يوضع على احد حوافها ليرمز عليها .
2- هل في المقاييس يراعى نوع الخط ام للمصمم الخيار في ذلك ؟
3- هل يجب ان يكون للغلاف الوان معينه يعني عميقه ام خفيفه ؟
واشكرك جل الشكر للطرح